إرتفاع حصيلة ضرائب الشركات إلى 463 مليون ريال

كتبت ـ أمل رجب: أوضحت المؤشرات الإحصائية ارتفاع إجمالي إيرادات الضرائب إلى أكثر من مليار ريال بنهاية عام 2018، مقارنة مع 884 مليون ريال بنهاية 2017، وتشمل الضرائب عدة أنواع من الإيرادات غير النفطية تشمل الرسوم الجمركية وضريبة الدخل على الشركات والمؤسسات والضرائب على الأملاك والضرائب المحلية على السلع والخدمات وغير ذلك من أنواع الضرائب.
وأشارت الإحصائيات الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إلى ارتفاع حجم ضرائب الدخل على الشركات التي تم تحصيلها العام الماضي، وبلغت 463 مليون ريال مقارنة مع 366 مليون ريال بنهاية عام 2017، وشملت زيادة الحصيلة الضريبية كافة أنواع الشركات، وقد ارتفعت حصيلة الضرائب على الشركات والمؤسسات العمانية من 178 مليون ريال بنهاية 2017 إلى 183 مليون ريال بنهاية عام 2018، وزادت حصيلة الضرائب التي تم تحصيلها من الشركات والمؤسسات المختلطة، عمانية وغير عمانية من 128 مليونا إلى 193 مليونا، والشركات والمؤسسات الأجنبية من 29 إلى 38 مليونا والشركات والمؤسسات التي ليس لها منشأ في السلطنة من 31 مليون ريال إلى 47 مليون ريال. ورغم الانخفاض في حجم واردات السلطنة خلال عام 2018 صعدت حصيلة الرسوم الجمركية من 261 مليون ريال إلى 277 مليون ريال وهو ما يظهر زيادة فعالية تحصيل الرسوم الجمركية.
ومن ناحية أخرى زادت حصيلة الضرائب المحلية على السلع والخدمات من 145 مليون ريال إلى 158 مليون ريال، ويتضمن هذا النوع من الضرائب رخص ممارسة الأعمال المحلية ورخص وسائل النقل ورسوم الفنادق ورسوم امتياز مرافق المطارات والموانئ، إضافة إلى رسوم محلية متنوعة منها رسوم إباحات البناء. وكان بند الضرائب على الأملاك هو الوحيد الذي سجل انخفاضا حيث راجعت حصيلته من 109 ملايين ريال إلى 105 ملايين ريال بنهاية العام الماضي.