السلطنة تحتفل اليوم بأول أيام عيد الأضحى المبارك

«عمان»: تحتفل السلطنة اليوم مع عدد من الدول الإسلامية بأول أيام عيد الأضحى المبارك، حيث يتمسك العمانيون أيام العيد بعادات وتقاليد ضاربة في القدم متناغمة مع سنة الرسول المصطفى -عليه الصلاة السلام- ابتداء من لبس الجديد ونحر الأضاحي وصلة الأرحام والتزاور، إلى غير ذلك.
وتبدأ مظاهر العيد في مختلف محافظات السلطنة مع دخول شهر ذي الحجة حيث تبدأ الهبطات معلنة اقتراب العيد ويشرع الناس في شراء الأضاحي ومستلزمات العيد خاصة تلك التي ترتبط بأكلات العيد الخاصة كالعرسية والشواء أو الحلوى والمكسرات.
وتعد الهبطات «إرثا حافظت عليه الأجيال المتعاقبة ومن التقاليد العمانية العريقة التي يسبق إقامتها الاحتفاء بالعيد وتحقق عوائد اجتماعية واقتصادية ويحرص كثير من العمانيين على التوافد إليها مع أطفالهم استعدادًا للعيد وللتزود باحتياجاتهم من متطلباته إضافة إلى مشاهدة عروض الخيل والهجن التي تقام في بعض الولايات».
ويحرص العمانيون على الالتقاء في المجالس العامة لتبادل التهاني، وزيارة الأرحام والأقارب وإقامة الفنون التقليدية في أغلب الولايات، والمحافظة على ارتداء الملابس العمانية التقليدية، وتعتبر الحلوى العمانية جزءًا مهمًا وأساسيًا من واجبات الضيافة العُمانية لما تمتاز به من جودة ومذاق شهي.