افتتاح 40 كم من مشروع ازدواجية طريق أدم ـ ثمريت تسهيلا لانسيابية الحركة المرورية

81 % نسبة إنجاز طريق أدم – هيماء –
أدم – ماجد الهطالي –

افتتحت وزارة النقل والاتصالات أمس نحو 40 كم من مشروع ازدواجية طريق أدم ـ هيماء – ثمريت أمام الحركة المرورية بحضور عدد من المهندسين والمختصين بالوزارة. يأتي افتتاح هذا الجزء المزدوج من الطريق الحيوي تسهيلا لانسيابية الحركة المرورية للمتجهين إلى محافظتي الوسطى وظفار، كما يسهم في تعزيز وإنعاش الحركة الاقتصادية والسياحية والاجتماعية بالمناطق الواقعة على مسار الطريق وبمحافظة ظفار لا سيما خلال موسم صلالة السياحي. ويعتبر
الطريق رافدا مهما لخدمة المنطقة الاقتصادية بالدقم بالإضافة إلى خدمة حقول النفط.
وقال سالم بن حمد الجنيبي مدير دائرة النقل بمحافظة الوسطى إن المسافة المفتتحة أمس هي امتداد للجزء الذي تم افتتاحه سابقا أمام الحركة المرورية ويتضمن حارتي مرور في كل اتجاه بعرض 3.75م لكل حارة مع أكتاف إسفلتية خارجية بعرض3 م وأكتاف أسفلتية داخلية بعرض1.5م، وعلى تقاطع سفلي يخدم منطقة قارة الملح بولاية أدم، كما يتضمن على تقاطع علوي يخدم منطقة عويفية بولاية بهلا والمناطق المجاورة.
وأشار الجنيبي إلى أن إجمالي ازدواجية الأجزاء المفتتحة من طريق أدم – هيماء – ثمريت حتى الآن هي تبلغ 220 كم من أصل 317.5 كم هو الطول الإجمالي للمشروع بدءا من ولاية أدم بمحافظة الداخلية وحتى ولاية هيماء بمحافظة الوسطى، وبنسبة إنجاز تبلغ 81%‎.
ويشتمل المشروع أيضا على الحواجز الجانبية الخرسانية والمعدنية والدهانات الأرضية واللوائح الإرشادية حتى يفي بمواصفات السلامة المرورية.
وتسعى الوزارة جاهدة إلى سرعة إنهاء الأعمال في الجزأين الأول والثاني من هذا المشروع وافتتاحه بكامل مراحله إيمانا منها بأهميته للحركة المرورية وتزامنا مع الموسم السياحي بمحافظة ظفار، والاستثمارات والمشاريع المتنامية التي تشهدها المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم.