اختيار صلالة عاصمة للمصايف العربية لتوفر أنماط السياحة المختلفة

محافظ ظفار يستقبل رئيس وفد المنظمة العربية للسياحة –

صلالة – بخيت كيرداس الشحري –

استقبل معالي السيد محمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار بمكتبه أمس معالي الدكتور بندر بن فهد آل فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة وسعادة السفير سعود بن عبد العزيز الجابري مستشار المنظمة العربية للسياحة والوفد المرافق له بحضور سعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار.
وقد رحب معاليه بالضيوف متمنيًا لهم طيب الإقامة في محافظة ظفار والمزيد من النجاح والتوفيق في تحقيق أهداف المنظمة العربية للسياحة. واستعرض معاليه مع الضيوف العديد من الموضوعات المتعلقة بالسياحة وبرامجها، مؤكدا على أهمية القطاع السياحي كقطاع اقتصادي هام وكمحرك للتنمية في السلطنة وفي كافة الدول العربية، منوها على الدور الأساسي للمنظمة في ربط الصلة بين مختلف الوجهات السياحية العربية من أجل تطوير تبادل الوفود السياحية ودفع المشاريع الاستثمارية السياحية.
وأشار معالي السيد وزير الدولة ومحافظ ظفار إلى أهمية التعاون بين المنظمة والجهات المعنية بالسلطنة لإبراز المقومات السياحية في السلطنة ومحافظة ظفار لما تحتويه من مواقع سياحية وتاريخية وأثرية متنوعة.
من جانبه أكد معالي الدكتور بندر بن فهد آل فهيد رئيس المنظمة العربية للسياحة أنه تم اختيار مدينة صلالة كعاصمة للمصايف العربية لعام 2019م لما تتمتع به من مقومات سياحية تتمثل في البنية الأساسية والخدمات السياحية الممتازة والأجواء الرائعة بالإضافة لتوفر أنماط السياحة المختلفة (تاريخية وشاطئية وريفية والاستجمام والترفيه والحفاظ على البيئة وحمايتها)، بالإضافة لما تعيشه السلطنة من أمن وأمان.
وأعرب الضيوف عن بالغ شكرهم وعظيم اعتزازهم على حفاوة الاستقبال وحسن الضيافة التي استقبلوا بها فور وصولهم إلى السلطنة وأبدوا ارتياحهم لما شاهدوه من تطور في مجالات التنمية المختلفة بالسلطنة ومحافظة ظفار بشكل خاص من خلال الجولة التعريفية التي زاروا خلالها أبرز المعالم السياحية والتراثية والبيئية بمحافظة ظفار متمنين لعمان المزيد من التقدم والازدهار.