أمطار الخير تسقي ولايات السلطنة مع جريان الأودية وانخفاض درجات الحرارة دون الثلاثينات

«الأرصاد الجوية»: استمرار نشاط التكونات المحلية بعد ظهيرة اليوم –

كتب – نوح بن ياسر المعمري –

أدت غزارة هطول الأمطار على عدد من ولايات السلطنة أمس إلى جريان الأودية والشعاب مع تساقط حبات البرد وتوقف الحركة المرورية في الطرق التي تغيب عنها مجاري تصريف الأودية، وشهدت ولايات عبري وينقل وصحار والرستاق والبريمي والحمراء هطول أمطار بين المتوسطة والغزيرة جرى على إثرها عدد من الأودية والشعاب نتيجة نشاط التكونات المحلية خلال فترة ما بعد الظهيرة، كما صاحبها هبوب رياح نشطة، وانخفاض ملحوظ في درجات الحرارة حيث وصلت إلى ما دون الثلاثينات. وتشير آخر خرائط الطقس الصادرة من المديرية العامة للأرصاد الجوية بالهيئة العامة للطيران المدني إلى استمرار تشكل السحب وهطول أمطار متفرقة وأحيانا رعدية على جبال الحجر والولايات المجاورة لها خلال فترة ما بعد الظهيرة. كما يكون الطقس غائما جزئيا إلى غائم على المناطق الساحلية لمحافظة ظفار والجبال المجاورة مع تساقط الرذاذ المتقطع أو أمطار متفرقة وصحو بوجه عام على بقية محافظات السلطنة مع فرص لتشكل السحب الركامية وهطول أمطار متفرقة تكون رعدية أحيانًا مصحوبة برياح هابطة نشطة على جبال الحجر والولايات المجاورة خلال فترة ما بعد الظهيرة واحتمال تصاعد الغبار بفعل الرياح النشطة على المناطق الصحراوية والمكشوفة واحتمال تشكل السحب المنخفضة أو الضباب المتفرق خلال فترة آخر الليل والصباح الباكر على سواحل بحر العرب.
كما تهب على الأجزاء الساحلية من بحر عُمان رياح شرقية إلى جنوبية شرقية خفيفة إلى معتدلة خلال النهار تتحول إلى جنوبية خفيفة إلى معتدلة خلال الليل، وتهب على بقية محافظات السلطنة رياح جنوبية إلى جنوبية شرقية خفيفة إلى معتدلة وتكون نشطة أحيانًا. وتكون حالة البحر هائج الموج على سواحل بحر العرب ويصل أقصى ارتفاع له خمسة أمتار، وهادئا إلى متوسط الموج على سواحل بحر عُمان ويصل أقصى ارتفاع له مترًا ونصف المتر ويكون هادئ الموج على سواحل محافظة مسندم ويصل أقصى ارتفاع له مترًا واحدًا. وتنبه المديرية العامة للأرصاد الجوية إلى تدني مستوى الرؤية الأفقية أثناء هطول الأمطار وتشكل الضباب وتصاعد الغبار كما يكون البحر هائج الموج على سواحل بحر العرب.

الرستاق ـ سعيد السلماني

شهدت بعض قرى ولاية الرستاق أمس أمطارا تراوحت بين المتوسطة والخفيفة في بعض الأحيان تركزت على بعض قرى وادي بني غافر، كما تركزت الأمطار الغزيرة على رؤوس الجبال سالت على إثرها الشعاب والمسيلات الجبلية، كما أدت إلى جريان بعض الأودية. وشهدت قرى وادي بني عوف أمس الأول أمطارا غزيرة جرت على إثرها عدد من أودية وادي بني عوف. وقد خرج الأهالي فرحين مستبشرين بهطول الأمطار ومتابعة جريان الأودية والاستمتاع بالمشاهد الجميلة ، جعلها الله أمطار خير وبركة وعم بنفعها البلاد والعباد.

محضة – سيف الكعبي
شهدت منطقة وادي الحيول بولاية محضة في محافظة البريمي أمطارا تراوحت بين الغزيرة والمتوسطة مصحوبة برياح نشطة ، حيث شهدت جميع القرى في وادي الحيول أمطارا بين الغزيرة والمتوسطة ،جرى على إثرها عدد من الأودية والشعاب ،حيث جرى وادي الحيول وعدد من الشعاب، جعلها الله أمطار خير وبركة ونفع بخيرها البلاد والعباد .