سيف الحوسني: سنواصل العمل على ذات الوتيرة والنهج

هنأ الشيخ سيف بن هلال الحوسني نائب رئيس اللجنة الأولمبية العمانية نظيره السيد خالد بن حمد البوسعيدي على فوزه بمنصب رئيس اللجنة الأولمبية الجديد وفي هذا الصدد قال الحوسني في أعقاب خسارته منصب رئاسة اللجنة الأولمبية بعد حصوله على 4 أصوات فقط من أصل 14 صوتا : نحمد الله ونشكره على كل حال وفي الواقع سبق وأن عملت جنبا إلى جنب مع السيد خالد بن حمد وأتطلع لمشاركته العمل في اللجنة الأولمبية خلال الفترة المتبقية من عمر مجلس الإدارة الحالي وبطبيعة الحال لا يوجد فرق بيني وبين السيد فكلانا يخدم منظومة العمل الرياضية وكلانا نملك نفس الأهداف والاستراتيجيات التي ندافع عنها باستماتة وبمشيئة الله نواصل العمل الدؤوب على ذات الوتيرة والنهج ونساهم في إنجاح مساعي اللجنة الأولمبية العمانية المخلصة في تحقيق أهدافها وغاياتها وتطلعاتها على المدى القريب والبعيد على حد سواء وفي النهاية نحن مكملون لبعض في مسيرة التنمية الرياضية التي تعتري أفكارنا وهواجسنا ورؤانا متسلحين بروح الإرادة والتصميم والرغبة في البذل والعطاء لكل ما يصب في بوتقة الرياضة العمانية التي تلهمنا دوما على تشرب الأفكار والتحلي بروح مفعمة بالأمل والرغبة في التطوير والإنجاز بشكل يتخطى الحدود المألوفة.
وأضاف الحوسني : عملي ما زال قائما في اللجنة الأولمبية كنائب للرئيس وسأقوم بعملي على أكمل وجه فأنا هنا لخدمة بلدي وهي أمانة على عاتقي سأحملها على قدر عال من الاحترافية .
وتابع قائلا: أملك 22 سنة من الخبرة التراكمية في المجال الرياضي وهو العامل الذي يؤهلني لإكمال المسيرة بكل روح وثابة وعلى كافة الأصعدة والمستويات ومن وجهة نظري الشخصية المتواضعة أرى أن السيد خالد إضافة طيبة للجنة الأولمبية العمانية وأسأل الله لي وله التوفيق في سعينا الدائم للارتقاء والنهوض بالرياضة العمانية خدمة لمصلحة الوطن.