فريق فنجاء يدشن إعداده للموسم بطموحات كبيرة الاثنين القادم

دعوة الجمهور للدعم والتكاتف –
كتب – عبدالله الوهيبي –

يبدأ الفريق الأول لكرة القدم لنادي فنجاء بعد غد بداية إعداده رسميا للموسم الجديد القادم 2019/‏2020 بانطلاق التدريبات على ملعبه بسيح الأحمر وذلك تحت إشراف مساعد المدرب هيثم العلوي، الذي سيقود التمارين اليومية مع بداية الإعداد حتى وصول المدرب الجديد ويعاونه سليمان بن خميس المزروعي مدرب حراس المرمى الذي يعود للانضمام للجهاز الفني للفريق ثانية وبمشاركة مجموعة من العناصر المحلية والمحترفين الأجانب الذين تم التجديد لها للمشاركة مع الفريق بالموسم القادم.
صرح بذلك لـ(عمان الرياضي) سيف بن عبدالله السمري نائب الرئيس ورئيس اللجنة الفنية بالنادي الذي أوضح أن الفريق سيبدأ إعداده رسميا ٢٢ يوليو تحضيرا لخوض منافسات الموسم الجديد القادم بإذن الله.
وأضاف السمري: أن مساعد المدرب الوطني الحالي هيثم العلوي سيقود التدريبات مع بدايتها وحتى وصول المدرب الجديد للفريق من خارج السلطنة، وإدارة النادي برئاسة المهندس حمير الإسماعيلي وبقية الأعضاء تجري مفاوضات حاليا مع عدد الكوادر التدريبية العربية والأجنبية للمفاضلة فيما بينهم لاختيار الأنسب لقيادة دفة الفريق في الاستحقاقات الداخلية الثلاثة القادمة (بطولة دوري عمانتل وبطولة الكأس الغالية وكأس الاتحاد) بداية من نهاية أغسطس القادم، ويأمل بدوره أن يسجل الفريق حضوره القوي بالموسم الجديد، على غرار ما حققه بالموسم الماضي من نتائج مجيدة تكللت ولله الحمد بتأهله لمنافسات دوري عمانتل لهذا الموسم وحصوله على المركز الثاني(الوصيف) في بطولة الكأس الغالية بعد خسارته أمام فريق صور ٢/‏‏١.
وأشار نائب رئيس النادي إلى أن موضوع المدرب الجديد للفريق سيتم حسمه واختيار الأبرز منهم في القريب العاجل بعد أن تتم المفاضلة حاليا بين عدد منهم للتعاقد معه رسميا، كما أشار السمري إلى أنه تم التجديد رسميا لهيثم العلوي ليكون مساعدا للمدرب الجديد هذا الموسم، فيما نجحت الإدارة الثانية في التعاقد رسميا مع المدرب سليمان المزروعي ليكون مدربا لحراس المرمى، وسبق للمزروعي أن وجد مع الجهاز الفني للفريق بالمواسم السابقة، وهو يعد من الكفاءات التدريبية الوطنية المجيدة التي خدمت الفريق بالسنوات الماضية، بالإضافة لمساعد المدرب هيثم العلوي، وتمنى بدوره التوفيق والنجاح لهما في مهمة عملهما القادمة مع المدرب الجديد، لإسعاد الإدارة وجماهير النادي الوفية هذا الموسم والذي يعود الفريق إليه للمشاركة بدوري عمانتل بعد صعوده إليه إلى جانب ناديا بهلا والسيب بعد أن وجد بدوري الدرجة الأولى بالموسم الماضي.

التجديد للاعبين

وأضاف سيف السمري نائب الرئيس: أن الإدارة ولله الحمد نجحت خلال الفترة الماضية في التجديد لمعظم أبرز عناصر الفريق السابقة التي ساهمت معه بشكل كبير في تحقيق النتائج الإيجابية بالموسم الماضي من بينهم المهاجم العبد النوفلي ومحمود الحسني ومحمد النجاشي ونصيب الغيلاني والحارس مازن الحسني وغيرها من الأسماء المجيدة الأخرى للفريق التي تمنى لها التوفيق الدائم وأن تسجل حضورها القوي وتساهم في تقديم المستويات الفنية الجيدة وإحراز النتائج الإيجابية مع أصفر الداخلية ثانية، معتبرا أن ذلك هو حق مشروع لفريقه ولبقية الفرق المشاركة بالبطولة.
مشيرا إلى أن معظم العناصر تم التجديد لها، والعناصر الأخرى جار التفاوض معها حاليا، باستثناء لاعب واحد الذي انتهت فترة إعارته للنادي ويتوقع عودته للنادي السابق المصنعة.

عدم التجديد لسيسيه

وكشف السمري أن الإدارة لم تقم بتجديد عقد المحترف السنغالي المهاجم سيسيه بعد انتهاء عقده رسميا مع نهاية الموسم الماضي ٢٠١٩/‏‏٢٠١٨، فيما نجحت في تجديد عقد المحترفين المدافع الأنجولي موبيو ولاعب الوسط البرازيلي دوجلاس حتى نهاية الموسم القادم.
وأن الإدارة برئاسة المهندس حمير الإسماعيلي وبقية الأعضاء وبالتنسيق مع اللجنة الفنية للنادي والجهاز الفني للفريق تجري عملية البحث حاليا للتعاقد مع محترف أجنبي ثالث وآسيوي آخر لتعزيز صفوف الفريق بالمرحلة المهمة القادمة للوجود في صفوفه قبل إغلاق باب التعاقدات الصيفية، وللانخراط مع بقية زملائهم بالفريق قبيل انطلاقة الموسم الكروي في أغسطس القادم، كما أشار الى انه يوجد توجه آخر لتعزيز صفوف الفريق بعدد من العناصر المحلية المجيدة من عدد من أندية السلطنة المختلفة لتعزيز عدد من مراكز الفريق التي تحتاج ذلك، على أن يكون ذلك بالتنسيق مع الجهاز الفني واللجنة الفنية للنادي.
كما أوضح السمري أن الجهاز الطبي للفريق الذي وجد معه بالموسم الماضي تم التجديد له ثانية رسميا وسيستمر مع الفريق هذا الموسم .

تكاثف الجميع

في الأخير طالب سيف السمري نائب رئيس نادي فنجاء ورئيس اللجنة الفنية للنادي جميع محبي النادي والمنتسبين له بضرورة التكاتف وتسجيل الوقفة الجماعية مع الإدارة الحالية، والسعي قدما معها فيما هو قادم لإعداد الفريق الكروي الأول للموسم القادم بالصورة المثالية الجيدة من كافة الجوانب، ليظهر بالصورة الفنية المشرفة ليسجل النتائج الإيجابية بالاستحقاقات القادمة التي تسعد جماهير النادي بالنهاية، وأنه على ثقة جيدة أن اللاعبين سوف لن يألو جهدا في تحقيق ذلك الهدف الأسمى بالنهاية بإذن الله، معتبرا أن الموسم القادم سوف تكون المنافسة قائمة من بقية الفرق المشاركة بدوري عمانتل، وتوقع أن يخوض الفريق موسما صعبا هذا العام بعد عودته إليه مجددا، يهدف من خلاله إلى كسر القاعدة السابقة الصاعد هابط.