الجزائر: وزيران سابقان للنقل والصناعة في السجن المؤقت

الجزائر – عمان – مختار بوروينة:-

أودع المستشار المحقق لدى المحكمة العليا الجزائرية، أمس، الوزير الأسبق للأشغال العمومية والنقل، عمار غول، السجن المؤقت في قضيتي فساد تخص كل من رجل الأعمال علي حداد ومحي الدين طحكوت الموجودين بسجن الحراش، وبعد تنازله عن حصانته في وقت سابق بصفته عضوا في مجلس الأمة، وهو الذي يترأس حزب تجمع أمل الجزائر، بينما وضع والي العاصمة السابق، عبد القادر زوخ، تحت الرقابة القضائية في قضايا فساد تتعلق بقضية رجل الأعمال محي الدين طحكوت.
من جهة أخرى، مثل رجل الأعمال محمد بايري، أمس، أمام محكمة سيدي امحمد في تهم فساد، تورط فيها 17 شخصا من بينهم الوزير الأول السابق أحمد أويحيى، والوزير الأول الأسبق عبدالمالك سلال، و3 وزراء سابقين وابن وزير، ووالي سابق لولاية بومرداس، و4 مسؤولين من وزارة الصناعة.