انطلاق فعاليات وأنشطة برنامج شبابي بالداخلية

نزوى – أحمد الكندي:-

في أولى فعاليات برنامج شبابي (برنامج الأنشطة الشبابية للأندية والمجمعات الرياضية) نظمت دائرة الشؤون الرياضية بمحافظة الداخلية ممثلة بفريق عمل شبابي محاضرة عن قانون المعاشات والمكافآت ما بعد الخدمة لموظفي الحكومة العمانيين وذلك في قاعة غرفة تجارة وصناعة عمان بالداخلية وبحضور أحمد بن محمد الحراصي مدير دائرة الشؤون الرياضية بالمحافظة وعدد من المختصين والموظفين المعنيين بالموارد البشرية للمحاضرين إبراهيم بن ناصر بن خلفان الفهدي مدير دائرة صندوق التقاعد بمحافظة الداخلية وناصر بن علي بن عبدالله اليحيائي أخصائي شؤون تقاعد؛ حيث استهل إبراهيم الفهدي المحاضرة بالحديث عن صندوق تقاعد الخدمة المدنية وابتدأ بالمرسوم السلطاني مع نبذة تعريفية عنه وهيكله التنظيمي والدوائر والأقسام التي يضمها ولمحة عن شروط الاستفادة من خدمات الصندوق كما تم الإشارة الى لجنة الاستثمارات التي يقوم بها الصندوق وذلك لزيادة إراداته المالية بحيث تكون تلك الاستثمارات تقام في خدمة الوطن بعد ذلك قدم ناصر اليحيائي شرحا مفصلا عن الاشتراكات ومدد الخدمة موضحا ان نسبة 7% يدفعها الموظف بينما تقوم جهة عمله بدفع نسبة 17,7 كاستقطاع لصندوق الخدمة كما قدم عرضا للاشتراطات المعمول بها في قانون الصندوق في حالة العمل في الحكومة كيفية التعامل مع موظف القطاع الخاص ووضع المتجنس ووضع الشخص المشترك في النظام الموحد لتقاعد موظفي دول مجلس التعاون. بعد ذلك تطرق اليحيائي الى أنواع المستحقات التقاعدية وبلوغ الموظف سن 60 سنة والوفاة وعدم اللياقة الصحية وكيفية احتساب الإصابة للعمل وشروط احتسابها بناء على تقرير جهة عمله والاستقالات ووصول الموظف الى عشرين سنة في الخدمة و15 سنة اذا وصل سنه 50 سنة ، بعدها نوه المحاضر لموضوع الفرق بين منحة نهاية الخدمة التي تدفعها له جهة العمل بعد مرور خمس سنوات من التحاقه بالخدمة وبين مكافأة نهاية الخدمة التي يدفعها صندوق التقاعد للموظف الذي لم يستوف شروط الحصول على معاش تقاعدي من الصندوق كما عرج لموضوع مصاريف العزاء والجنازة حيث ان الموظف تدفعه له جهة عمله أما بالنسبة للمتقاعد فهي تدفع من قبل صندوق الخدمة المدنية واختتم اليحيائي بسرد حقوق الورثة من المعاش التقاعدي موضحة كالتالي : الأرملة من حقها الحصول بشرط عدم زواجها؛ الابن ان لا يتعدى 22 سنة وإذا كان بصدد الدراسة يمدد له حتى سن 26 سنة او انه غير قادر على العمل حسب توصية اللجنة الطبية؛ الابنة يشترط عدم زواجها ؛ ان يكون الأب والأم معتمدين على المتوفى في المعيشة حسب دراسة وبحث تقوم بها وزارة التنمية الاجتماعية، أما الأخ فهو يعامل معاملة الابن وان يكون متعمدا في معيشته على المتوفى وتحتسب مستحقات الأخت فهي تعامل معاملة البنت وان تكون متعمدة في معيشتها على المتوفى أما الزوج فيشترط أن يكون غير قادر أو لائق طبيا حسب تقرير وشهادة اللجنة الطبية، وفي ختام المحاضرة تم عرض فلم توضيحي عن كيفية التعامل مع الخدمات الإلكترونية التي يقدمها الصندوق للمتقاعدين تسهيلا وتبسيطا لهم وفي الختام تم فتح المجال للاستفسار والمناقشة من قبل الحضور.