اختتام دورة الإنعاش القلبي الرئوي بالكلية التقنية بنزوى

نزوى – مكتب «عمان»

اختتمت الكلية التقنية بنزوى ممثلة بعيادة الكلية ولجنة الصحة والسلامة وبالتعاون مع مركز التدريب والتطوير المهني بالمديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الداخلية، برنامج الدورة التدريبية (الإنــعاش القلبي الرئوي) والتي أقيمت مؤخرا لعدد من موظفي وطلبة الكلية من مختلف أقسامها ومراكزها ولمدة يومين. وقد أوضحت فاطمة الراشدية، أحد أعضاء لجنة الأمن والسلامة وممرضة قانونية بالكلية، بأن مثل هذه الورش تهدف إلى رفع درجة الوعي والإدراك لدى الموظفين والطلاب، على حد سواء، بحيث تتأصل تعليمات وإرشادات الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي في نفوسهم وتعزيز مبادئ الصحة والسلامة المهنية داخل الكلية وكذلك تساعدهم في التعرف على القواعد الأساسية للإسعافات الأولية وكيفية مواجهة الحالات الصحية المختلفة وإسعافها والحد من مضاعفة الإصابة وبداية تكوين فرق للمسعفين بأقسام ومراكز الكلية المختلفة في الحالات الطارئة. كما أوضحت فاطمة الكندية، مدربة من مركز التدريب والتطوير الوظيفي، بقولها: أقمنا برنامجا تدريبيا بعنوان: الإنعاش القلبي الرئوي ومزيل الرجفان والإسعافات الأولية وذلك في إطار نشر وعي وثقافة إنقاذ المصابين وتقديم الإسعافات الأولية بالطرق الصحيحة والسليمة وفق منهج جمعية القلب الأمريكية. كما نشكر كل المنظمين والمشاركين في هذا البرنامج والذي من شأنه رفع مستوى الوعي والمعرفة لخدمة الفرد والمجتمع. وأشار موسى الناصري، أحد الموظفين المشاركين في الدورة، بأن الاستثمار في العنصر البشري يعدّ رأس مال لكل مؤسسة عامة كانت أو خاصة، وهو أعلى رأس مال قيمةً ومردودا، وما حضورنا لهذه الدورة إلا تجسيد لذلك. لقد اكتسبنا خلال اليومين اللذين قضيناهما بهذه الدورة العديد من المهارات الأساسية في مجالات عدة مثل الإنعاش القلبي والأسس المتبعة في ذلك، والإسعافات الأولية لمختلف الحالات. لا يسعنا إلا أن نتقدم بجزيل الشكر لإدارة الكلية التقنية بنزوى ممثلة بعيادة الكلية، وأيضا لمركز التدريب والتطوير الوظيفي بوزارة الصحة على جهودهم لإنجاح هذه الدورة. وقالت مها العنقودية، إحدى الموظفات المشاركات في الدورة: إن البرنامج كان مفيدا ومستوفيا لكل الضرورات المهمة في الإسعافات الأولية وكيفية التصرف معها إلى وصول الدعم الطبي المختص، وأن المدربين متمكنون بشكل مجيد في الطرح وشرح المحتوى والتفاعل مع كل مشارك بشكل خاص للتأكد من وصول المعرفة مع التطبيق العملي، وبأنها سعيدة جدا بانضمامها لهذه الدورة شاكرة جميع المنظمين.
وقد جاء تنظيم هذه الدورة بهدف رفع وعي المشاركين حول إرشادات الصحة والسلامة المهنية وتزويدهم بالمعارف والمهارات والأساليب الفنية التي تستخدم في الإسعافات الأولية لتمكنهم من التعامل مع مختلف الحوادث والحالات الطارئة. أيضا يمكّـن هذا التدريب موظفي وطلاب الكلية من القيام بالإسعافات الأولية عند الضرورة سواء أكان ذلك في مكان العمل أو خارجه، حيث ركز التدريب على الإسعافات الأولية الرئيسية وشمل معظم حالات الطوارئ مثل حالات الإغماء والصدمة والاختناق والتعامل مع حالات التسمم والتدريب على الإنعاش القلبي الرئوي. كما اشتمل التدريب أيضا على جلسات مكثفة حول أساسيات الإنعاش القلبي الرئوي المعروف باسم التنفس الاصطناعي وخطوات الأمن والسلامة في مواجهة الحالات الطارئة، وتطرق أيضا إلى آليات نقل المصاب وماهية خطوات الإنعاش القلبي الرئوي للبالغين والأطفال والرضع، وكيفية استخدام جهاز الإنعاش القلبي الرئوي والمخاطر والمضاعفات التي قد تواجههم.