شباب الأشخرة يظفر بلقب دورة جعلان تحت 21 سنة

جعلان بني بو حسن : خلفان الحسني –
اقتنص فريق فرع شباب الأشخرة لقب بطولة جعلان الكروية تحت 21 سنة بعدما كسب فريق سيح السندة بهدف للاشيء في الدقيقة 90 وبتوقيع من اللاعب ياسر الجعفري ، ليشرع أخضر الأشخرة محلقاً في سماء الدورة ومتسيداً منصة التتويج لكروية جعلان وليعيش الفريق عرساً رياضياً رائعاً وفق مسيرات حاشدة انطلقت من ملعب نادي جعلان إلى نيابة الأشخرة ابتهاجاً بهذا الإنجاز الجميل.

وقد رعى وقائع هذه الأمسية النهائية صاحب السمو الدكتور الخطاب بن غالب آل سعيد ، وبحضور محسن بن حمد المسروري النائب الأول لرئيس الاتحاد العماني لكرة القدم وعضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية العمانية ، وجمع غفير من إداريي الفرق الرياضية وشخصيات رياضية وجماهير كبيرة أتت لتؤازر هذه التظاهرة الكروية .

محطة التكريم

وقبل مراسم التتويج تشرف نادي جعلان بتقديم هدية تذكارية لراعي الحفل على تشريفه ورعايته لهذا المحفل الرياضي البهيج ، كما احتفل النادي بتكريم المجيدين بالنادي وهم شباب النادي والذي حقق الإنجاز التاريخي لحصوله على المركز الرابع في دوري المراحل السنية تحت 21 سنة ، كذلك تم تكريم المركز الإعلامي والحاصل على المركز الأول في مسابقة إبداعات شبابية لهذا العام ، وكذلك اللجنة الشبابية التي أحرزت المركز الأول على مستوى المحافظة والثالث على مستوى السلطنة . كما تم تكريم المساهمين في هذه الدورة وهم شرطة عمان السلطانية والشركات الراعية ولجان الانضباط والأمنية والتنسيق والمتابعة واللجان الإعلامية .

فرسان الدورة

وحول سجل شرف هذه المسابقة حصل اللاعب ياسر الجعفري «الأشخرة»على جائزة أفضل لاعب ، وحصل اللاعب إبراهيم الجعفري «الأشخرة» على جائزة هداف الدورة ، كما حصل الحارس معتصم الشكيلي «الغنيمية» على جائزة أفضل حارس ، وحصل اللاعب ناصر الراجحي «التضامن» على جائزة أفضل لاعب واعد ، وحصل فريق النسور «الكامل والوافي» على جائزة الفريق المثالي ، كما حصل الإداري أنور المطاعني «الغنيمية» على جائزة أفضل إداري .
بعدها تسلم فريق سيح السندة «وصيف الدورة» الميداليات الفضية وكأس الوصافة ، لينفرد بعدها شباب الأشخرة بالمنصة ويرفع كأس الدورة بطلاً لدورة جعلان الكروية لهذه النسخة ، ويستلم الميداليات الذهبية .

تظاهرة رائعة

وأعرب صاحب السمو الدكتور الخطاب بن غالب آل سعيد عن سعادته قائلا : يسعدني رعاية هذا الحدث الكروي لنهائي بطولة جعلان والذي رسم المثالية في كافة الجوانب الكروية والإدارية وصقل المواهب الشابة وإبراز وقعها في المستطيل الأخضر ، كما أشيد بهذا التنظيم الرائع والذي أظهر الدورة بكافة مقاييس التميز ، كذلك الحضور الجماهيري الغفير والذي أعطى هذه الفعالية نكهة مثالية عالية . وعبر رئيس الفريق الشيخ خميس بن سالم الجعفري قائلاً : يبدو توافق أخضر الفريق مع أخضر جعلان هو سر نجاح الأشخرة بهذا التتويج ، وكان نادي جعلان هو رسمة الخير للفريق لذا كان الذهب من ملعب جعلان ، وأقدم شكري للجهاز الفني والإداري لفريق الأشخرة على هذا الإنجاز ، وإن شاء الله القادم أفضل . كما أعرب مدرب الفريق الكابتن مبارك غابش عن سعادته بهذا اللقب قائلاً : أن طعم الذهب مختلف ، وأن الهم الذي كان يراودني هو إرجاع جماهير الفريق خائبة بعد المشوار الطويل والبعيد ، ولكن نحمد الله أن الحظ ابتسم لشباب الأشخرة وكان التتويج ، وسيكون هذا الإنجاز إن شاء الله هو انطلاقة الفريق في المحافل المقبلة .