حلقة عمل تستعرض موقف السلطنة لتنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030

شارك مجلس البحث العلمي بصفته شريكا أساسيا في إعداد التقرير الطوعي لأهداف التنمية المستدامة في حلقة العمل للفريق الفني المختص بشأن إعداد التقرير الطوعي الأول للسلطنة عن أهداف التنمية المستدامة 2030 بالتعاون مع الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتخطيط وبمشاركة نقاط الاتصال من مختلف الجهات والمؤسسات المعنية بالسلطنة.
وقدمت الدكتورة شريفة الحارثية مديرة مشروع الاستراتيجية الوطنية للابتكار بمجلس البحث العلمي نبذة تعريفية حول آلية إعداد التقارير الفنية الخاصة بأهداف التنمية المستدامة، واستعرضت حلقة العمل موقف تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030، والتأكد من تشكيل فرق العمل، إلى جانب توحيد كتابة الأهداف لضمان اتساقها، وعرض المؤشر العالمي لمؤشرات التنمية المستدامة.
وتشمل أهداف التنمية المستدامة 2030 سبعة عشر هدفا وطنيا، ويترأس مجلس البحث العلمي الفريق الفني المعني بإعداد المساهمة في التقرير الطوعي الأول حول الهدف التاسع وهو الابتكار والصناعة والبنية الأساسية وبمشاركة وزارة التجارة والصناعة، ووزارة النقل والاتصالات، والصندوق الوطني للتكنولوجيا، هيئة تقنية المعلومات، والمجلس الأعلى للتخطيط، وتسعى السلطنة من خلال إعداد التقرير الوطني إلى استعراضه في يوليو القادم في مدينة نيويورك أمام الاجتماع رفيع المستوى، وذلك بهدف إبراز نقاط القوة للسلطنة وتضافر كافة القطاعات في تحقيق الأهداف التنموية، حيث تسعى الجهات المعنية الى تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030 المتوافقة مع الاستراتيجية الوطنية للابتكار والرؤية الوطنية عمان 2040