«العقوبات» تنهي قمة ترامب وكيم بدون اتفاق

تعهدات من بيونج يانج بوقف تام للنشاط النووي –
هانوي – (أ ف ب): انتهت قمة الرئيس الأمريكي والزعيم الكوري الشمالي المخصصة لبحث الملف النووي بدون اتفاق أمس في هانوي وعزا دونالد ترامب الأسباب الى مطالب كيم جونغ أون حول رفع العقوبات. وقال ترامب في مؤتمر صحفي قبيل مغادرته هانوي، «يجب في بعض الأحيان المغادرة وهذا كان واحدا من تلك الأوقات» مشيرا الى ان المحادثات تعثرت حول مسألة العقوبات الاقتصادية المفروضة على كوريا الشمالية بسبب برامجها النووية والبالستية. وأوضح ترامب «يريدون في الواقع رفع العقوبات كاملةً وهذا ما لا يمكننا القيام به». وأضاف الرئيس الأمريكي «كنت أرغب في المضي أبعد من ذلك» مؤكدا في الوقت نفسه أن بيونج يانج لن تستأنف التجارب النووية.

وقال ترامب نقلا عن الزعيم الكوري الشمالي «لقد قال إنه لن يقوم بتجارب على صواريخ أو أي شيء متعلق بـ(سلاح) نووي». وقال الرئيس الأمريكي إنه لا خطة لعقد قمة جديدة.