.. وتبحث التغذية العلاجية في حالات العناية المركزة

نظمت وزارة الصحة، ممثلة بدائرة الخدمات الداعمة «قسم التغذية العلاجية والتموين الطبي» بفندق كراون بلازا بحي العرفان أمس حلقة عمل تدريبية حول التغذية العلاجية للمرضى والعناية المركزة، بحضور الدكتور مازن الخابوري مدير عام المؤسسات الصحية الخاصة بوزارة الصحة والدكتورة مريم بنت عبدالله الوائلية مديرة دائرة الخدمات الداعمة بالوزارة.
وهدفت إلى توعية الطاقم الطبي بأهمية العناية الغذائية في حالات المرض والمحولين إلى أقسام العناية المركزة بالمستشفيات.
كما هدفت إلى شرح أساليب وطرق التقييم السريع والتقييم التفصيلي في حالة معاناة المريض لسوء التغذية، والاطلاع على أحدث المنتجات الغذائية المساندة للخطة العلاجية التي يتلقاها المريض.
الحلقة استهدفت مشاركة 50 من الكوادر الطبية بالعناية المركزة والأكاديميين من جامعة السلطان قابوس ومن خارج السلطنة، وأخصائي التغذية بالمستشفيات. وحاضر في الحلقة التي استمرت ليومين محاضرون من داخل وخارج السلطنة واشتملت المحاضرات العلمية على مناقشة طرق التقييم السريع للحالات الغذائية وطرق إعطاء العناية الغذائية للمريض والتطرق إلى السياسات والإجراءات المتعلقة بالتغذية العلاجية، إلى جانب عرض عدد من حالات العناية المركزة وطرق العناية بها تغذويا. وركزت الدكتورة مريم بنت عبدالله الوائلية مديرة دائرة الخدمات الداعمة خلال كلمتها في ختام الحلقة على أهمية التغذية للمرضى في العناية المركزة، حيث أشارت إلى أن اغلبهم يعانون من سوء التغذية حتى قبل التنويم، مما يزيد من فرص حدوث المضاعفات لهم، ويمكثون بالتالي فترة أطول بالمستشفى وقد يؤدي إلى الوفاة، كما أشارت إلى أن عدم تلقيهم التغذية المناسبة التي تساعدهم على التعافي بشكل جيد في كثير من الأحيان، وأن المريض يحتاج إلى تغذية أنبوبية للحصول على التغذية والسعرات الحرارية المناسبة أثناء تلقيهم العلاج التنفسي والتهوية الميكانيكية.
وأشارت إلى أن الوزارة قامت بإدخال مكملات الأغذية، وكذلك نظام التغذية بطريقة مغلقة بحيث لا يصاب المريض بأي التهابات أوعدوى أثناء تلقيه التغذية.
وإن قسم التغذية العلاجية والتموين الطبي بالدائرة قام بعمل تقييم للتغذية في العناية المركزة في مستشفى خولة مع دول العالم لتكون أداة قياس لتحسين الجودة في الخدمات المقدمة، وبصدد عمل دليل للتغذية بالعناية المركزة، وتشجيع تكوين فريق عمل من الأطباء والتمريض وأخصائي التغذية والصيدلة من أجل العمل كفريق واحد لمصلحة المرضى. وفي الختام قام الدكتور مازن الخابوري مدير عام المؤسسات الصحية الخاصة بوزارة الصحة بتكريم المحاضرين في حلقة العمل.