7 مارس.. انطلاق كرنفال شاطئ سور آل حديد

ضمن إحدى مبادرات «تنفيذ»

«عمان»: كشفت اللجنة المنظمة لكرنفال شاطئ سور آل حديد، ممثلة ببلدية مسقط ووزارة السياحة والشركة العمانية للتنمية السياحية (عُمران) وشركة مسقط إيت، عن الموعد الرسمي لانطلاق كرنفال شاطئ سور آل حديد في الفترة من 7 إلى 9 مارس القادم بولاية السيب في محافظة مسقط.
ويأتي هذا الحدث في إطار الجهود المبذولة من الشركاء ضمن إحدى مبادرات وحدة دعم التنفيذ والمتابعة الهادفة لتعزيز السياحة المحلية، والتي يركز أحد محاورها الرئيسية على استغلال الشواطئ العامة لاستقطاب الأنشطة الشاطئية والترفيهية بشكل عصري وبالشراكة مع القطاع الخاص والشركات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات المحلية والأهلية الناشطة والمجتمع المحلي.
ولتسليط الضوء على الحدث، صرح المهندس بدر بن علي البحري مدير عام بلدية مسقط بالسيب قائلا: « أثمرت الشراكة بين بلدية مسقط ووزارة السياحة وشركة عمران عن الإعلان عن إقامة الكرنفال بشاطئ سور آل حديد، كأولى الوجهات الشاطئية التي تتسم بالجاهزية لاستضافة الفعاليات الشاطئية المتنوعة واستقطاب الزوار والمشاركين من مختلف شرائح المجتمع المحلي. ويأتي تنظيم كرنفال شاطئ سور آل حديد ضمن الجهود الرامية لتعزيز السياحة المحلية، كما سيقدم الكرنفال فرصة استثنائية للشركات الصغيرة والمتوسطة والمؤسسات المحلية والأهلية والمواهب العمانية لعرض خدماتهم ومنتجاتهم بأسلوب متجدد وعصري.»
وأضاف: « تسعى بلدية مسقط باستمرار إلى الاهتمام بالمتنزهات الشاطئية بشكل عام، كما أولت اهتمامها بشكل خاص في مشروع تحسين الواجهة البحرية لولاية السيب، إذ تم تطوير شاطئ سور آل حديد وفق أعلى معايير الاستدامة الحضرية، وذلك من خلال توفير خدمات المرافق العامة وأمكنة للاستراحات وممرات للمشاة والمرافق الصحية ومسارات الدراجات والمساحات المخصصة للمطاعم والمقاهي».
ومن جانبه، أشار عبدالله بن سالم الذهلي، مدير عام مساعد لتطوير المواقع والمنتجات بوزارة السياحة إلى الدور الأساسي الذي تلعبه هذه الفعاليات في استقطاب الزوار والسياح وتنمية السياحة المحلية، وقال : «تتميز سلطنة عمان بسواحلها الممتدة التي تتناسب لتنظيم العديد من الفعاليات والأنشطة التي تجذب الزوار وتسهم بزيادة حركة السياحة المحلية. كما تتسق رؤية كرنفال سور آل حديد مع توجهات الاستراتيجية العمانية للسياحة من خلال استحداث الفعاليات السياحية المبتكرة التي تنهض بالسياحة المحلية في كافة مناطق السلطنة. وقد شهدت برامج الفعاليات السياحية بالسلطنة نمواً ملحوظاً في الآونة الأخيرة، وسيشكل كرنفال شاطئ سور آل حديد إضافة جديدة للفعاليات المقامة محلياً، بجانب مختلف الفعاليات العالمية والإقليمية التي تستضيفها السلطنة».
كما صرح المهندس عبدالواحد الفارسي الى المسمى التالي: (مدير إدارة التكامل التجاري) بشركة عمران، قائلاً: « انطلاقاً من دورها الأساسي كذراع تنفيذي يضطلع بتنمية السياحة في السلطنة، سعت شركة عمران إلى دعم كافة الجهود لتفعيل مبادرات السياحة المحلية من خلال خبراتها العميقة في تنمية وإدارة مجموعة من أبرز المشاريع وأصول الضيافة والاستثمارات السياحية في البلاد. وبصفتها كشريك رئيسي في كرنفال شاطئ سور آل حديد، سوف تستمر الشركة في دعم الخطط السياحية ومضاعفة سبل الاستثمار في التنمية المحلية من خلال العمل مع القطاع الخاص وإعطاء الفرص لأصحاب المشاريع الصغيرة المتوسطة من العمانيين للابتكار والمساهمة في صناعة المستقبل السياحي في البلاد.
وأشار الفارسي الى الفرص العديدة المباشرة وغير المباشرة المتاحة من خلال هذا النوع من المبادرات، وأضاف مؤكداً: « أثبتت المؤسسات العمانية والشباب العماني جدارتهم في اقتناص الفرص والمشاركة في إحداث نقلة نوعية في مضمون الفعاليات السياحية»، مشيراً الى مركز عمان للمؤتمرات والمعارض – إحد كبرى مشاريع شركة عُمران بمدينة العرفان- والدور الملموس للمؤسسات العمانية في دعم المعارض والفعاليات والمناسبات المختلفة المقامة فيه.
وقالت سارة بنت نجيب البلوشية، المؤسسة والمديرة التنفيذية لشركة مسقط إيت: «نقدر الثقة الكبيرة لجميع الشركاء من بلدية مسقط ووزارة السياحة وشركة عمران في إعطائنا الفرصة لتنظيم هذا الكرنفال الشاطئي الأول من نوعه في السلطنة. وسنحرص على إضفاء أجواء مليئة بالمتعة والأنشطة المنوعة التي تستهدف شرائح المجتمع المختلفة من الشباب والعائلات وكافة الزوار من المواطنين والمقيمين.» وأضافت: «سوف تضم قائمة المشاركين بالكرنفال شركة Uniboats المتخصصة في الرياضات والسياحة البحرية، ونادي السيب الذي سيقوم بتنظيم بطولتي كرة السلة وكرة الطائرة الشاطئية، كما ستشتمل الفعالية على ركن التسوق الذي تشارك فيه الشركات الصغيرة والمتوسطة المتخصصة في مختلف المجالات كالمأكولات والمشروبات والملابس والاكسسوارات، إلى جانب مجموعة من الأنشطة الترفيهية والموسيقية لترفيه الزوار». وسيقام هذا الكرنفال برعاية عدد من المؤسسات ، وتشمل هيئة تقنية المعلومات، الراعي المعرفي للحدث، وشركة عمان للمرطبات.
يعتبر «كرنفال شاطئ سور آل حديد» فعالية شاطئية نابضة تستقطب المجتمع المحلي والزوار والسياح لقضاء أوقات مفعمة بالترفيه والإبداع وفق معايير عصرية تساهم في تحفيز السياحة المحلية بالسلطنة. وسيضم هذا الكرنفال الشاطئ – الأول من نوعه في السلطنة – مجموعة من الأنشطة والعروض الحية في الهواء الطلق التي تقدمها المشاريع والمواهب العمانية الشابة المتخصصة وبمشاركة من المؤسسات الأهلية والرياضية والفاعلين من المجتمع المحلي.