افتتاح المجلس العام بقرية حلة الكحاحيل بصحم

صحم – أحمد البريكي – 

احتفل بقرية حلة الكحاحيل بولاية صحم بمحافظة شمال الباطنة بافتتاح مجلس عام لأهالي القرية برعاية معالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية وبحضور سعادة الشيخ عوض بن عبدالله المنذري والي صحم والشيخ علي بن سالم الكحالي وعدد من المشايخ والرشداء وجمع غفير من أهالي قرية حلة الكحاحيل.
بدأ الاحتفال باستقبال الضيوف وتفضل راعي المناسبة والحضور بإزاحة الستار وافتتاح المجلس ثم توجه الجميع داخل المجلس لبدء فقرات الاحتفال وكانت خير بداية آيات عطرة من القرآن الكريم تلاها القارئ سالم بن سعيد الكحالي بعدها ألقى الشاعر علي بن عبدالله المرزوقي رئيس مجلس صحم الشعري قصيدتين شعريتين، الأولى وطنية بعنوان سليل المجد والثانية بمناسبة افتتاح المجلس بعنوان مجالس الفكر كما قدم عبدالمجيد الكحالي ومحمود السيابي فن الشلة، بعدها ألقى أحمد بن علي القرطوبي كلمة نيابة عن أهالي قرية حلة الكحاحيل تحدث من خلالها عن الجهود الكبيرة والمقدرة التي بذلها أبناء القرية في إنشاء هذا المجلس ونشيد بهذا التعاون الإيجابي لخدمة أهالي القرية ونشكر شركة أوربك ومجموعة البادي للاستثمار القابضة وأصحاب الأيادي البيضاء على دعمهم لهذا المشروع الذي يعد مركزاً مهماً لنقل الخبرات والتجارب يستقيها الأبناء من الآباء كما أنه مدرسة أخلاقية يتلقى فيه الناشئة من آبائهم القيم النبيلة والأخلاق الفاضلة والآداب الرفيعة والمجلس مكان خصب للشورى وتبادل وجهات النظر وإبداء الرأي وإدارة النقاش والحوار في كل ما يهم أبناء المجتمع وقد أعرب الأهالي عن سعادتهم بافتتاح هذا المشروع مباركين ومثمنين الإنجازات التي تحققت على أرض السلطنة في هذا العهد الزاهر الميمون.
المجلس يقع في قرية حلة الكحاحيل بصحم وتم إنشاؤه لخدمة الأهالي ويعد مظهراً من مظاهر الأنشطة الاجتماعية المرتبطة بالقيم العمانية الأصيلة، ويتكون من صالة تجهيزات ودورات مياه وساحة احتفالات والصالة الرئيسية للمجلس والمواقف المخصصة، وقد بلغت التكلفة الإجمالية للمشروع 120ألف ريال وتبلغ مساحة المجلس 767 متراً مربعاً منها 520 متراً مربعاً مساحة البناء بهدف استيعاب أكبر قدر من المواطنين بالإضافة إلى الساحة الخارجية لتوفير مواقف للمركبات.