الصناعات الحرفية تنفذ برنامجا تأهيليا في الخشبيات بولاية صور

تنظم الهيئة العامة للصناعات الحرفية برنامجا تأهيليا في مجال الخشبيات بولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية يستمر شهرين بهدف إعداد جيل حرفي يمتلك المهارات اللازمة في إنتاج منتجات خشبية ذات جودة عالية وقابلة للتسويق والمساهمة في رفد المجتمع بفئة منتجة تساهم في تنوع مصادر الدخل بالإضافة إلى إيجاد فرص تدريبية في مجال الصناعات الحرفية والمحافظة عليها وتطويرها بما يتلاءم مع متطلبات السوق والأذواق المختلفة.
وتتلخص محاور البرنامج في تدريب الحرفيين على التعامل مع المواد الخام المستخدمة في الخشبيات ومعرفة اختيار المناسب منها وتهيئتها والاستفادة من تقنيات التوليف الحرفي بالإضافة إلى الاطلاع على طرق ومهارات النقش والزخرفة على المنتجات الخشبية والتأهيل على إنتاج منتجات خشبية متنوعة، والتعرف على الأدوات والمعدات المستخدمة في الحرفة والتدريب على الآليات الخاصة بالتسويق الحرفي حيث اشتملت عناصر التدريب على إنتاج رؤوس الخناجر ونماذج الأبواب والنوافذ إلى جانب الميداليات والمناديس. ويأتي تنفيذ هذه البرامج التأهيلية ضمن الجهود الحثيثة التي تبذلها الهيئة للوصول إلى مستوى قياسي في تطوير الحرف العُمانية والحفاظ عليها إلى جانب إيجاد كوادر وطاقات حرفية عُمانية مؤهلة ومدربة وفق أسس علمية تتناسب مع المستجدات التسويقية والترويجية التي يشهدها القطاع الحرفي بصورة مستمرة، كما تسعى الهيئة العامة للصناعات الحرفية بكل جهودها للإسهام في تحقيق مضمون عصري للحرف العمانية من خلال مواكبة الحرفيين لآليات التأهيل والتدريب عبر البرامج المنفذة بمختلف التجمعات الحرفية في السلطنة.
وفي الوقت الذي تعمل فيه الهيئة على تعزيز القدرات والطاقات الحرفية العُمانية في مختلف المجالات التدريبية والإنتاجية يتم الحرص على تأمين بيئة حرفية متكاملة للحرفيين من خلال التقييد بكافة أنظمة السلامة والصحة المهنية في بيئات العمل وفي هذا الإطار تم تخصيص معدات وأدوات متخصصة لمواقع الإنتاج والتشكيل الحرفي إلى جانب تقديم دورات تأهيلية لإطلاع الحرفيين على طرق وآليات الوعي المهني وكيفية التعامل مع الآلات والمعدات الحديثة.