البلجيكية: قمة الدول الأوروبية المتوافقة

قبل أن تنعقد القمة الأوروبية في بروكسل الخميس الماضي، كتبت «نشرة أوروبا» الصادرة في بروكسل أن التوافق الأوروبي بالنسبة لموضوع الهجرة واللجوء ليس مؤكداً. التحدّي الأوروبي الأول بالنسبة لهذا الموضوع يكمن في إصلاح قانون «دابلن» و في إدارة شؤون اللاجئين الواصلين بحراً عبر ليبيا بواسطة القوارب والبواخر.
بالنسبة للجريدة السويدية، من المهم جداً أن تتوافق الدول الأوروبية مجتمعة على أن تتولى معالجة أزمة اللجوء والهجرة بواسطة سياسة هجرة بسرعتين مختلفتين. ويكفي أن تُعلِن تسع دول عن موافقتها على مسيرة تعاونية واحدة في معالجة أزمة اللجوء. تماماً كما حصل عن التوافق الأوروبي الأول على الوحدة المالية وعلى المحكمة الأوروبية العليا. فلو استثنينا بولندا، والمجر، وسلوفاكيا، وتشيكيا، وإيطاليا، هنالك ثلاثة وعشرون بلداً أوروبياً على استعداد للتعاون. لكن التعاون هذه المرة يجب أن يكون إلزامياً ونهائياً وإلَّا فإنَّ المحاولة ستكون فاشلة. هذا الحل هو أفضل بكثير من الحلول التي تشير بالضغط على الدول المتمنعة لأن واجب الاتحاد الأوروبي يقضي بعدم السماح للدول المعارضة لسياسة اللجوء أن تأخذ الاتحاد برمَّته كرهينة.