المعارضة الموريتانية تطالب بحل لجنة الانتخابات

نواكشوط – «عمان» – محمد ولد شينا:-
طالب ائتلاف أحزاب المعارضة الرئيسية في موريتانيا، بحل اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات، معتبرا أن هذه اللجنة تم تشكيلها دون أي تشاور مع الأطراف السياسية المعارضة في موريتانيا. جاء ذلك على لسان عدد من قادة المعارضة في ختام مسيرات نظمتها أحزاب الائتلاف المعارض بالعاصمة نواكشوط. وقال الرئيس الدوري لائتلاف أحزاب المعارضة محمد ولد مولود، إن أحزاب المعارضة قررت المشاركة في الانتخابات القادمة، وإنها لن تقبل أي تلاعب بها، داعيا إلى اتخاذ إجراءات تضمن شفافية الانتخابات. وشدد على ضرورة حل اللجنة المستقلة للانتخابات وتشكيل لجنة تضمن الإشراف على انتخابات توافقية ونزيهة. والخميس الماضي قال الناطق باسم الحكومة محمد الأمين ولد الشيخ، إن مسيرات المعارضة لن تغير واقعا لا يراد له أن يتغير.

وأضاف في دره على سؤال حول مطالبة المعارضة بحل لجنة الانتخابات: «لا يوجد يوم من الأيام غيرت فيه مسيرات المعارضة شيء من واقع لا يراد له أن يتغير لأن الواقع إذا كان يستند إلى قانون وعلى ضوابط ومعايير سليمة وصحيحة فلا تغيره المسيرات وإذا كان يعتمد على أشياء غير صحيحة فهذا سيتغير من دون مسيرات المعارضة».