الإثارة والندية في لقاء ظفار والنهضة

متابعة: عادل البراكة – حميد المنذري –

يسعى فريق ظفار لمواصلة انتفاضته القوية التي شهدتها الجولة الماضية بفوزه بثلاثية على صحار ويأمل اليوم أن يحقق الفوز الثاني ويضيف ثلاث نقاط جديدة لرصيده ستمنحه دفعة قوية للخروج من عنق الزجاجة وتبدل صورته الباهتة في نسخة هذا الموسم.
اللقاء سيقام في السادسة وخمس دقائق على الملعب الشبابي بصلالة وتتوفر له كافة عناصر الإثارة والتشويق والندية والقوة في ظل المستويات القوية التي يقدمها فريق النهضة في هذه الفترة بعد تقدمه في سلم الترتيب وصعوده للمركز الثالث وهو ما يأمل الفريق في المحافظة عليه على الأقل أو الاستمرار في التقدم نحو مركز الوصيف في حال سارت الأمور في صالحه.

بيريرا : الدوري دخل مراحله الصعبة –

أكد برونو بيريرا مدرب نادي النهضة :إن هدفنا هو على الأقل الحفاظ  المركز الثالث حتى نهاية الدوري ولكن كل الفرق تعرف أنه من الآن فصاعدًا لن تكون هناك مباريات سهلة لأي فريق فكل المباريات ستكون صعبة لذلك علينا أن نذهب لكل مباراة ونناضل من أجل 3 نقاط كما لو كانت أهم مباراة في الموسم، ونحن بحاجة لمواجهة جميع المنافسين بهذه العقلية كما نفعل دائما هذا الدوري متوازن كثيرا باستثناء فريق السويق.
مشيرا إلى أن فريق ظفار يعاني من التعب والإرهاق وكذلك فريق النهضة وجميع الفرق تعاني من التعب بعد المباراة لأن الفرق تلعب 4 مباريات في 4 أيام.

علي فائق : هدفنا استمرارية الانتصارات –

قال علي بن قائل كدينال الفريد مدير شؤون اللاعبين والمطلق بمهام مدير الفريق الكروي الأول بنادي ظفار: نعي صعوبة مباراة النهضة، إلا أننا سوف نحارب من أجل استمرار الفريق لتحقيق الانتصارات بعد الانتصار على صحار في الجولة الماضية الذي لاشك أنه إيجابي وسوف يكون دافعا معنويا للاعبين لتقديم الأفضل خلال مجريات المباراة.
وأضاف: الفريق في أتم الجاهزية للمباراة من خلال العمل الذي قام به الجهاز الفني للفريق بقيادة المدرب حسام الدين الذي بذل جهودا كبيرة في تجهيز الفريق البدني والذهني والفني واختيار العناصر الجاهزة لخوض مواجهة النهضة المهمة .
وأكد على أن المرحلة القادمة ستكون في غاية الصعوبة كونها مرحلة  تنافسية بين جميع فرق الدوري سواء على المراكز المتقدمة أو تلك التي تصارع من أجل البقاء والحصول على مراكز دافئة لذلك فإن المرحلة القادمة ستكون مواجهات كؤوس نتمنى أن نحقق من خلالها النتائج الإيجابية.

حسام الدين : مباراة كؤوس بالنسبة لنا –

قال المدرب السوري حسام الدين السيد مدرب الفريق الكروي الأول بنادي ظفار: المباراة ستكون لنا بمثابة مباراة كؤوس بحكم وضع الفريق الذي لا يقبل إهدار أي نقاط وليس أمامنا سوى جمع النقاط من أجل انتشال الفريق من موقعه في سلم الترتيب الذي لا يليق ببطل الدوري.
وأشار مدرب الفريق الكروي الأول بنادي ظفار إلى أن المهمة لن تكون سهلة بالرغم من إقامة المباراة على أرضنا وبين جماهيرنا كون المنافس من الفرق المنافسة على المراكز المتقدمة لذلك يتطلب من جميع اللاعبين بذل جهد مضاعف من أجل الخروج بالنتيجة الإيجابية التي هي المطلب الأساسي للجميع ولا نقبل بغيره إذا أردنا التقدم في سلم الترتيب في ظل المنافسة القوية بين الفرق.
وأضاف المدرب السوري حسام الدين السيد: الفريق في أتم الجاهزية لمباراة النهضة ولاشك أن نتيجة مباراة صحار أعادت الروح للفريق وكان لها الإيجابية للاعبين لتقديم المستوى الأفضل وقللت الضغوط على اللاعبين نوعا ما كون الفريق يقع في مؤخرة الترتيب، إلا أن الفوز على صحار رفع من ترتيب الفريق، وهذا أمر إيجابي نتمنى أن تتواصل تلك الإيجابية من حيث المستوى الفني والحضور البدني والذهني والتركيز من قبل اللاعبين واستغلال الفرص وعدم إهدارها أمام المرمى.