116 قتيلا ومئات الإصابات في عواصف عاتية بالهند

الأقسى منذ ربع قرن وتحذير باستمرارها –
اغرا (الهند) – (أ ف ب): لقي 116 شخصا على الأقل حتفهم وأصيب اكثر من 250 آخرين عندما ضربت عواصف رملية عاتية وصواعق مناطق في أنحاء الهند فيما حذر خبراء الأرصاد امس من احتمال استمرار الأحوال الجوية السيئة.

واجتاحت عواصف رملية مساحات من شمال الهند وأغرقتها في الظلام، ودمرت الرياح التي بلغت سرعتها اكثر من 130 كم بالساعة منازل مبنية من الطين وأودت بعدد كبير من سكانها أثناء نومهم.
كذلك، دمرت العواصف الجدران واقتلعت الأشجار وأعمدة الكهرباء في أماكن في ولايات أوتار براديش وراجستان والبنجاب فيما قال المسؤولون إن حصيلة الضحايا يمكن أن ترتفع، وأعقبت العواصف المدمرة صواعق عنيفة وأمطار غزيرة.
وتشهد الهند عواصف مماثلة كل سنة تودي بمئات الأشخاص لكنها هذه السنة تعتبر الأقسى مقارنة مع العقود الماضية. وقال شيفان لوهيا وهو صاحب فندق في الوار بشمال راجستان انه اضطر لترك سيارته في الطريق والركض للاحتماء بسبب سرعة الرياح. وقال لوكالة فرانس برس «لم أشهد مثل هذه العاصفة المدمرة منذ 25 عاما على الأقل. كل الناس خائفون ويبحثون عن مكان للاحتماء فيما تتطاير الأشجار وتدمر المنازل، انه كابوس».