ميناء الدقم يحتفل باليوم العالمي للصحة والسلامة المهنية

الدقم – خالد بن إبراهيم الجنيبي –
احتفل ميناء الدقم (باليوم العالمي للصحة والسلامة) بسلسلة من الفعاليات تهدف إلى تفعيل نظام إدارة الصحة والسلامة كأداة للتطوير المتواصل لمنع الحوادث بكل أشكالها في مواقع العمل وإلى تعزيز وترسيخ ثقافة الصحة والسلامة للجميع من أجل خلق وتوفير بيئة آمنه خالية من المخاطر، وأشار المهندس هاشم بن طاهر آل ابراهيم، مدير الدعم التجاري إلى أن إدارة شركة ميناء الدقم تحرص على رفع مستوى الوعي ونشر ثقافة السلامة والصحة المهنية للعاملين في بيئة العمل وطرق تطبيق متطلبات الصحة والسلامة في بيئة العمل وأضاف آل إبراهيم: إن فعاليات الحفل نفذت بحلقات عمل عن الصحة والسلامة في مدرسة بحر العرب الأساسي بنين ومدرسة الدقم للتعليم الأساسي، بالإضافة إلى حلقات العمل الدورية لموظفي ميناء الدقم عن المخاطر في الموانئ وإتباع القواعد الأساسية لتحقيق الصحة والسلامة في ميناء الدقم.

وأضاف آل إبراهيم: إن الصحة والسلامة المهنية تعد أحد معايير العمل اللائق، وهي جزء أساسي من الحقوق والمبادئ الأساسية في العمل وأن بيانات السلامة والصحة المهنية تسهم وبشكل كبير في إجراء تحليلات مقارنة مفيدة وتحسين فعالية حملات التوعية، والتي يمكن من خلالها تحسين استراتيجيات الوقاية وتعزيز تشريعات الصحة والسلامة المهنية ويقع على عاتقنا جميعا مسؤولية وضع حد للوفيات والإصابات في مكان العمل، حيث إن الحكومات مسؤولة عن توفير البنية الهيكلية -القوانين والخدمات- الضرورية لضمان استمرار قدرة العمال على العمل. وعلى العمال أنفسهم أن يعملوا بطريقة آمنة لحماية أنفسهم وعدم تعريض الآخرين للخطر، ولابد من معرفة حقوقهم للمشاركة في تنفيذ تدابير وقائية.
يذكر أن اليوم العالمي للصحة والسلامة في مكان العمل هو حملة دولية سنوية لتعزيز بيئة عمل لائقة صحية وآمنة، وتدشن الحملة في 28 أبريل من كل عام في مختلف البلدان، ويراد بها تكثيف البعد الوطني لثقافة الصحة والسلامة المهنية وتعزيز الحق في وجود بيئة عمل صحية وآمنة تحترمها الحكومات وأصحاب الأعمال والموظفين الناشطين في مجال توفير بيئة العمل الصحية والآمنة.