نتائج إيجابية لقياس مستوى الأشعة المنبعثة مـن محـطـات الاتصـالات

جميع المؤشرات في حدود المعايير الدولية المسموح بها –

عمان: أكد المهندس إبراهيم بن حمدان بن سليمان المعولي اختصاصي أول بدائرة المواصفات التقنية والترقيم بهيئة تنظيم الاتصالات أن الهيئة انتهت من إجراء قياسات مستوى الأشعة الكهرومغناطيسية المنبعثة من محطات الاتصالات، وقد ظهرت مؤشرات المسح إيجابية، وهي في حدود المعايير الصادرة عن اللجنة الدولية للحماية من الأشعة غير المؤينة.
وقال المهندس إبراهيم المعولي في تصريحات صحفية أمس: إن جميع نتائج قياس مستوى الأشعة الكهرومغناطيسية المنبعثة من محطات الاتصالات التي أجريت على المجال الكهربائي (E- field) والمجال المغناطيسي (H-field) ومجال قدرة الطاقة المنبعثة عن المحطة، (Power Density ) هي نتائج إيجابية، وفي معدل القياسات العالمية، حيث أظهرت القياسات التي تمت بأن الحد الأقصى للقياسات في المجال الكهربائي والمجال المغناطيسي لم تتعد 38% فقط من الحد الأعلى المسموح به للمعايير الصادرة عن اللجنة الدولية للحماية من الأشعة غير المؤينة، بينما كانت نتائج كثافة القدرة لم تتجاوز ١٤٪‏ من الحد الأعلى المسموح به، وهذا دليل واضح على أن جميع المؤشرات في الحدود الدولية المسموح بها.
وأضاف مدير مشروع قياس مستوى الأشعة الكهرومغناطيسية المنبعثة من محطات الاتصالات: إن هيئة تنظيم الاتصالات وبالتعاون مع وزارة البيئة والشؤون المناخية نفذت المشروع، حيث تعاقدنا مع شركة عالمية متخصصة في مجال قياس مستوى الأشعة الكهرومغناطيسية المنبعثة من محطات الاتصالات، وذلك بهدف معرفة مدى التزام المرخص لهم بالمعايير المعتمدة بالسلطنة، والمتمثلة في معايير اللجنة الدولية للحماية من الأشعة غير المؤينة. وأشار المهندس إبراهيم المعولي مدير المشروع إلى أنه تم قياس 513 محطة اتصالات، حيث استهدف المشروع ما نسبته 10% من مجموع المحطات المنتشرة في محافظات السلطنة لجميع الشركات المرخص لها، موضحا أن عملية القياس تمت بطريقتين، تمثلت منهجية الطريقة الأولى في اختيار 16 نقطة للقياس حول المحطة، الأكثر تعرضا للإشعاع، متضمنة ترددات الجيل الثاني والثالث والرابع، بينما تمثلت منهجية الطريقة الثانية في أخذ نفس عدد النقاط، بحيث يتم تحديد وقياس الأشعة المنبعثة لترددات المرخص له لتلك المحطة فقط