اليوم .. النصر ــ بوشر وأهلي سداب ــ صلالة في مباراة العبور للمربع الذهبي

نتائج منطقية شهدتها الجولة الأولى للأدوار النهائية لدوري الهوكي –

يشهد اليوم دوري عام السلطنة للهوكي في أدواره النهائية جولة الحسم للصعود إلى المربع الذهبي والذي تتنافس للصعود إليه أندية النصر والسيب وأهلي سداب وظفار وبوشر وصلالة بإقامة مباراتين مهمتين الأولى تجمع النصر مع بوشر في الساعة 6 مساء والثانية يلعب أهلي سداب مع صلالة في الساعة 8 مساء وكانت الجولة الأولى قد شهدت نتائج منطقية قياسا بما قدمته الفرق الأربعة على أرضية ملعب المباراة امس الأول، حيث خرجت المباراتان بنتيجة واحدة وهي التعادل 2/‏‏2 في المباراة الأولى والتي تقابل فيها بطل الكأس ووصيفه النصر والسيب شهدت تقدم النصر قبل أن يتعادل السيب ويتقدم قبل أن يدرك النصر التعادل في آخر خمس دقائق وانتهت مباراة أهلي سداب وظفار هي الأخرى بنتيجة التعادل 2/‏‏2 كان ظفار البادئ بالتسجيل بعدها أدرك أهلي سداب التعادل وتقدم ظفار مرة أخرى ولكن لاعبي أهلي سداب سجلوا هدف التعادل قبل نهاية المباراة بدقائق.

حماس وإثارة

مباريات الجولة الأولى من الأدوار النهائية للدوري والتي أقيمت امس الأول شهدت ندية وإثارة وحماسا، ففي المباراة الأولى والتي جمعت السيب والنصر بطل الكأس ووصيفه كانت سريعة من بدايتها وعلى الرغم من الأفضلية للسيب في الربع الأول من المباراة وسيطرته على مجريات المباراة إلا أن النصر عرف طريق مرمى السيب من خلال هدف التقدم الذي سجله لاعبه رافيرزل ازري مصطفى في الدقيقة الأخيرة من الربع الأول.
حاول السيب منذ انطلاق الربع الثاني أن يدرك التعادل ولاحت للاعبيه عدة فرص ولكن بدون نتيجة وكذلك ضاعت فرص من لاعبي النصر واستمرت محاولات الفريقين بين هجمات هنا وهناك وتبادل الأفضلية استمر به حتى الربع الثالث حيث واصل السيب البحث عن هدف التعديل وبحث كذلك لاعبو النصر عن هدف التعزيز لينتهي الربع الثالث بنفس نتيجة الربع الأول بتقدم النصر بهدف .
سجل الربع الأخير من المباراة تغيرا كبيرا في لعب الفريقين وخاصة السيب الذي رمى بكل ثقله من اجل إدراك التعادل مكثفا هجومه وسيطرته على ملعب المباراة وكان لهم ما أرادوا ففي الدقيقة 47 تمكن محمد عمير من إدراك التعادل وبعدها بدقيقة أضاف أجاز احمد الهدف الثاني في الدقيقة 48 ولكن لاعبي النصر لم يستسلموا وبعد محاولات أدركوا التعادل بهدف محمد صوفي عصمت في الدقيقة 55 .
وكانت المباراة الثانية والتي جمعت أهلي سداب وظفار هي الأخرى قمة في الإثارة والقوة حيث قدم لاعبو الفريقين مباراة حماسية استطاع فيها لاعبو ظفار أن يكونوا ندا قويا للاعبي أهلي سداب وكانت البداية حذرت من خلال مباريات الربع الأول من المباراة مع تقدم لاعبي أهلي سداب اكثر إلى ملعب ظفار إلا أن الهجمات المرتدة لظفار كانت بعضها خطيرة على مرمى أهلي سداب.
كثف لاعبو أهلي سداب من هجومهم على مرمى ظفار على أمل تسجيل هدف التقدم ولكن تألق حارس ظفار أبعد واحدة من الكرات الخطرة عن مرماه بعدها واصل لاعبو أهلي سداب الاندفاع للهجوم مع تراجع لاعبي ظفار للدفاع عن مرماهم والاكتفاء بالجمات المرتدة والتي كانت بعضها تشكل خطورة ومن ضربة ركنية جزائية استطاع لاعب ظفار بلال محمد تسجيل هدف السبق في الدقيقة 24 قبل نهاية الربع الثاني بدقيقة وبعدها كاد أهلي سداب أن يدرك التعادل عن طريق ضربة ركنية جزائية ولكن براعة حارس ظفار حسان محمد حالت دون ذلك.
الربع الثالث شهد بداية قوية لأهلي سداب في محاولة لإدراك التعادل ولكن دفاع ظفار وخلفهم حارس المرمى المتألق وقفت سدا منيعا في وجه مهاجمي أهلي سداب مع محاولات للتقدم من لاعبي ظفار لفك الضغط عن مرماهم ومن هجمة سريعة لأهلي سداب تمكن كولار جاسجيت من إدراك التعادل بعد تصدي حارس ظفار لكرة قوية ارتدت إلى كولار الذي أعادها إلى المرمى قوية في الدقيقة 42 .
واصل لاعبو أهلي سداب سيطرتهم على المباراة مع اندفاع للهجوم في ظل تراجع ظفار لتأمين منطقة مرماهم ومن هجمة لظفار توغل مجدي خميس في منطقة جزاء أهلي سداب ومن مجهود فردي أضاف الهدف الثاني في الدقيقة 52 وسط ذهول لاعبي أهلي سداب الذين سعوا بقوة إلى إدراك التعادل وإبعاد الخسارة عن فريقهم وتشهد الدقيقة 45 احتساب ضربة ركنية جزائية لأهلي سداب سجل منها كولار جاسجيت هدف التعادل .
واصل بعدها الفريقان البحث عن هدف الفوز في الوقت المتبقي من المباراة وخاصة أهلي سداب ولكن كل المحاولات لم يكتب لها النجاح لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي 2/‏‏2 .

البطراني : نتيجة المباراة الأولى عادلة للفريقين –

أشاد مدرب النصر محمد بن عبدالله البطراني بأداء الفريقين وقال إن مباراة بطل الكأس والوصيف كانت جميلة وممتعة قدم فيها لاعبو الفريقين أداء حماسيا وقتاليا مع تكافؤ الفرص وأضاف : بالنسبة لي نتيجة المباراة عادلة حيث قدم لاعبو النصر بداية طيبة وخاصة وأننا كجهاز فني متواجدون في مسقط لتدريب فريق الناشئين المشارك في دوري الناشئين وكان الفريق الأول بصلالة يتدرب بدون مدرب ولكن كلنا ثقة في لاعبينا وصعودنا درجة درجة حتى الوصول الى النهائي هو هدفنا الذي نسعى إليه ومباراتنا الثانية مع بوشر مهمة للوصول إلى المربع الذهبي .
وقال إن فريق النصر بطل للهوكي ويستطيع الرجوع إلى مستواه الطبيعي في أي لحظة على الرغم من معاناة الفريق من عدم تفرغ بعض اللاعبين من جهات عملهم للعب مع الفريق في الدوري ومباراتنا القادمة سوف تظهر المستوى الحقيقي للفريق ونتمنى التوفيق والفوز فيها.

كمال : ظفار قدم مباراة كبيرة –

قال احمد كمال مدرب ظفار: قدم فريقي مباراة كبيرة مع أهلي سداب القوي واستطاع لاعبو ظفار أن يتقدموا مرتين وتراجع لاعبي ظفار في الربع الأخير منطقي للمحافظة على التقدم وكذلك خبرة لاعبي أهلي سداب رجحة في الأخير وأضاف : إن لاعبي ظفار صغار السن وخبرتهم قليلة وكان معظم اللاعبين تأثروا بقلة اللياقة البدنية لأن معظمهم مرتبطون بأعمالهم ولذلك كانت فترة إعدادهم قليلة .

الريامي : مباراة حماسية وقتالية بين الفريقين –

أشار خالد بن خلفان الريامي مساعد مدرب أهلي سداب إلى أن المباراة الأولى عادة تكون صعبة للفريقين ونتيجتها طبيعية وعادة يكون فيها شد وجذب بين الفريقين بالإضافة إلى تأثر فريق أهلي سداب بعودة المصابين والذين لم يلعبوا منذ فترة طويلة وكان أداؤهم اقل مما لديهم . وأضاف : إن فريق ظفار يتميز عند لقائه بأهلي سداب بتقديم مباراة حماسية وقتالية وأدائهم المميز واستطاعوا التقدم مرتين وقبل أن يدرك أهلي سداب التعادل ومباراتنا القادمة مع صلالة ستكون مختلفة لأنها مهمة للوصول إلى المربع الذهبي وسوف نعمل على تلافي الأخطاء التي وقع فيها الفريق في مباراته الأولى حتى نضمن الوصول إلى المربع الذهبي إن شاء الله.