ختام البطولة الأولمبية الأولى بمدرستي السلطان قابوس بصلالة

صلالة – عادل البراكة –

استدلت مدرستا السلطان قابوس بصلالة الستار على فعاليات النسخة الأولى من البطولة الأولمبية والتي نظمتها مدرستا السلطان قابوس بصلالة التابعتان لشؤون البلاط السلطاني، الذي أقيم بالصالة الرياضية لمدرسة السلطان قابوس (1-10) تحت رعاية سعادة الشيخ سالم بن عوفيت بن عبدالله الشنفري رئيس بلدية ظفار بحضور عدد من مديري العموم والدوائر بشؤون البلاط السلطاني والمهتمين بالشأن الرياضي ومشرفي ومعلمي مادة الرياضة المدرسية لتعليمية ظفار والطلبة والطالبات المشاركين في البطولة، التي أقيمت خلال الفترة من 16 – 22 أبريل 2018. وشارك فيها ما يقارب 600 طالب وطالبة يمثلون مدارس مختلفة من تعليمية ظفار.

وبدأ الحفل بكلمة ألقاها إبراهيم بن نظر بن عاشور الفضة مدير إدارة المدارس بشؤون البلاط السلطاني بصلالة قال فيها: إن بطولة الأولمبياد لمدرستي السلطان قابوس في نسختها الأولى التي أقيمت تحت شعار «الرياضة أسلوب حياة» ستكون امتدادا لنسخ قادمة تهدف إلى نشر التنشئة البدنية الصحيحة في المجال الرياضي كثقافة أصيلة بين الطلبة والطالبات وكافة منتسبي الأسرة الإدارية والتربوية في مدرستي السلطان قابوس كنهج يمضون عليه ويحملون رايته بين أبنائنا الأعزاء.
وأضاف الفضة أنه على مدى خمسة أيام متواصلة من أيام البطولة الأولمبية الأولى لمدرستي السلطان قابوس بصلالة تنوعت فيها المنافسات الرياضية واللقاءات الحوارية والمناقشات فيما يهم الرياضة المدرسية.
وتضمن الحفل الختامي للبطولة الأولمبية عرضا مرئيا عن أيام البطولة واستعرض أهم المسابقات والفعاليات المصاحبة التي شهدتها البطولة.
تلي ذلك محاضرة عن التغذية والعادات الصحية السليمة للتغذية واللياقة البدنية قدمها المدرب سهيل بن حامد بن سهيل المرهون وهو مختص في التدريب الرياضي واللياقة البدنية كما أنه مدرب رياضة عسكرية ومدير مؤسسة نهج الحياة للأكل الصحي والدايت.
كما تضمن الحفل أيضا عرضا لمجموعة فريق صلالة للتزلج وهو فريق من الهواة بعضهم كانوا من طلبة مدرستي السلطان قابوس بصلالة، كما تضمن الحفل أيضا ركنا تعريفيا لمشروع «بالرياضة نستطيع» وهو فريق طلابي تطوعي يسعى لنشر ثقافة صحية وتوجيه المجتمع نحو العادات الغذائية الصحية في الأكل ويحث على ممارسة الرياضة والمحافظة على الصحة البدنية للفرد.
المشــــــروع هو لطلاب على عتبات أبواب التخرج من قسم العلاقات العامة بكلية العلوم التطبيقية بصلالة.
و قد عبر الطلبة المشاركون عن أهمية الرياضة كأسلوب حياة وأن نشر هذه الثقافة هي مسؤولية المجتمع كاملا وعلى كل فرد أن يؤدي دوره بكل همة وحرص. التكريم

قام سعادة الشيخ سالم بن عوفيت بن عبدالله الشنفري رئيس بلدية ظفار وراعي حفل الختام بتكريم الطلبة والطالبات والمدارس الفائزة بالنسخة الأولى من البطولة حيث أتت نتائج البطولة في مسابقة الشطرنج بحصول الطالب أحمد بن ناصر بن عامر جيد من مدرسة محمد بن القاسم على المركز الثالث، أما المركز الثاني فكان للطالب أحمد بن سالم العجيلي من المدرسة السعيدية بصلالة أما في المركز الأول فقد أتى الطالب محمد بن علي مجودح بيت سعيد من مدرسة ريسوت، وفي مسابقة ألعاب القوى حصلت على المركز الأول في الترتيب العام لمسابقة ألعاب القوى مدرسة السلطان قابوس (٥-١٠). وفي مسابقة كرة السلة للذكور حصلت على المركز الثاني مدرسة الشعلة للتعليم الأساسي (٥-٩) كما نالت لقب مسابقة ألعاب القوى وكأس المسابقة المدرسة السعيدية بصلالة. في مسابقة ألعاب القوى سباق ١٠٠ متر أتى في المركز الثالث الطالب زياد هلال من مدرسة أنس بن مالك، أما المركز الثاني فحصل عليه الطالب عامر بن خالد بن نصيب من مدرسة السلطان قابوس، أما المركز الأول فاحتله الطالب منتصر بن عبدالرب جوهر من مدرسة ابن خلدون.
وفي سباق ٤٠٠ متر أتى في المركز الثالث الطالب خالد بن أنور من المدرسة السعيدية وفي المركز الثاني الطالب فيصل بن عبدالله عوَض من مدرسة السلطان قابوس(5-10) وفي المركز الأول الطالب منتصر بن عبدالرب جوهر من مدرسة ابن خلدون . وفي مسابقة الوثب الطويل حل في المركز الثالث الطالب أحمد بن سهيل مبارك من مدرسة ريسوت وفي المركز الثاني الطالب مسلم بن سعيد بن عيسى من مدرسة ريسوت وفي المركز الأول الطالب أحمد بن علي تبوك من مدرسة صلالة الشرقية. أما في مسابقة رمي الرمح فقد أتى في المركز الثالث الطالب الخطاب بن علي فرج من مدرسة ريسوت وفي المركز الثاني الطالب مسلم بن محمد هبيس من مدرسة أسامة بن زيد فيما أتى في المركز الأول الطالب زايد بن سعيد قهور من مدرسة اضبيدوت وفي مسابقة الوثب العالي حصل على المركز الثالث الطالب علي بن خالد نصيب من مدرسة السلطان قابوس ( 5-10) ، وحل في المركز الثاني الطالب راجح بيت سعيد من مدرسة أسامة بن زيد، أما المركز الأول فكان للطالب فيصل بن عبدالله عوض من مدرسة السلطان قابوس(5-10). وفي مسابقة دفع الجلة أتى في المركز الثالث الطالب عاصم بن سالم حواس من مدرسة ريسوت وفي المركز الثاني الطالب غالب بن محمد الشحري من مدرسة اضبيدوت، فيما حصل على المركز الأول الطالب أنعم بن رجب عوض من مدرسة حطين. وحصلت على المركز الأول في الترتيب العام لمسابقة ألعاب القوى مدرسة السلطان قابوس (٥-١٠).
وفي مسابقة كرة السلة حصلت على المركز الثاني مدرسة الشعلة للتعليم الأساسي (٥-٩). ونالت لقب المسابقة وكأس المسابقة المدرسة السعيدية بصلالة. أما في مسابقة كرة القدم فقد أتت مدرسة ابن خلدون في المركز الأول فيما حصلت مدرسة السلطان قابوس على المركز الثاني. أما في مسابقات الإناث ففي مسابقة الشطرنج فقد حصلت على المركز الثالث الطالبة إسراء سيد من مدرسة النهضة، وحصلت على المركز الثاني الطالبة لمى بنت أشرف رجب الهنيدي من مدرسة السلطان قابوس (1-10)، وأما المركز الأول فكان من نصيب الطالبة أمينة بنت سعيد العوائد من مدرسة السيدة ميزون بنت أحمد. وفي مسابقة الريشة الطائرة فقد حصلت على المركز الثاني الطالبة رودينا بنت رضوان السويسي من مدرسة السلطان قابوس (1-10) ونالت لقب المسابقة الطالبة بسملة بنت نجم الدين بيت سليم من مدرسة السلطان قابوس (1-10) أما مسابقة الكرة الطائرة فقد حصلت على المركز الثاني مدرسة النور للتعليم الأساسي (٥-٩). ونالت لقب المسابقة مدرسة السلطان قابوس (١-١٠).
الجدير بالذكر أن البطولة تضمنت منافسة على مجموعة من الألعاب وهي كرة القدم وكرة السلة وألعاب القوى للذكور ومسابقة الكرة الطائرة والريشة الطائرة للإناث ولعبة الشطرنج للجنسين إضافة إلى الألعاب الشاطئية والألعاب التقليدية. وقد تضمنت أيام الملتقى الرياضي مشاركة مجتمعية مقدرة من كل من الحاشية السلطانية بإشراك مجموعة من طلبتنا في عروض الخيل بالإضافة إلى مشاركة فريق أرض اللبان بمسيرة رياضية ومشاركة الاتحاد العماني للرياضة المدرسية وكان لجمعية بهجة للأيتام وجمعية الأولمبياد الخاص العماني بالمحافظة حضور مميز في اليوم الرياضي على شاطئ البحر كما استضفنا كأس صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم لكرة القدم مهنئين نادي النصر الرياضي لفوزه هذا العام بالكأس الغالية. وفي ختام الحفل كرم سعادة الشيخ سالم بن عوفيت بن عبدالله الشنفري الفرق الفائزة في الألعاب الرياضية والمشاركين في هذه البطولة وقدم درعا تذكاريا لراعي الحفل.