قائد جيش ميانمار يدعو الجنود للالتزام بالقانون

يانجون – (رويترز): قال مين أونج هلينج قائد الجيش في ميانمار للجنود إن عليهم الالتزام بالقانون مشيرا إلى سجن سبعة جنود على صلة بمذبحة تعرض لها مسلمون من الروهينجا كانت موضوعا لتحقيق أجرته رويترز. ووفقا لترجمة نشرت على صفحته في فيسبوك أمس قال قائد الجيش خلال كلمة بإحدى الكليات العسكرية في شمال ميانمار إن الجنود «يتعين عليهم الالتزام بالقوانين العسكرية والسلوك العسكري والقوانين والاتفاقيات الدولية».
وأضاف في أول تعليق مباشر له على حادث القتل الجماعي «لا أحد فوق القانون وسيتم اتخاذ إجراء ضد أي أحد ينتهك القانون».
وقضت محكمة هذا الشهر بسجن سبعة جنود لمدة عشر سنوات مع الأشغال الشاقة لكل منهم لضلوعهم في مذبحة قتل فيها عشرة رجال من الروهينجا المسلمين في قرية إن دين بشمال غرب ولاية راخين في سبتمبر.