مقتل 8 جنود مصريين و14 متطرفا في هجوم بسيناء

القاهرة -أ ف ب: أعلن الجيش المصري أن متطرفين يرتدون أحزمة ناسفة حاولوا اقتحام معسكر للجيش في شبه جزيرة سيناء فجر السبت في هجوم اسفر عن مقتل ثمانية جنود وجميع المهاجمين البالغ عددهم 14. وفجر المسلحون أنفسهم خارج المعسكر بعدما منعتهم قوات الأمن من دخوله، وفق بيان الجيش. وأفاد البيان «تمكنت القوات المسلحة من إحباط عملية إرهابية كبرى» قتل على اثرها «جميع العناصر المسلحة وعددهم 14 فردا».
فيما لقي ثمانية من عناصر القوات المسلحة حتفهم وأصيب 15 بجروح. وتشير إحصائيات الجيش إلى مقتل أكثر من مائة عنصر متشدد و22 جنديا على الأقل في عملية واسعة النطاق انطلقت في التاسع من فبراير.
من جهة أخرى مدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي حالة الطوارئ التي فرضت بعد اعتداءين على كنيستين في ابريل 2017، لثلاثة اشهر أخرى حسبما ورد في مرسوم نشر امس السبت في الجريدة الرسمية.
وهو رابـــــع تمديد لهذا الإجـــــراء الاســــتثنائي الذي فرض على اثر تفجيرين أسفــرا عن ســقوط 45 قتيلا في كنيسـتين قبطيتين في طنطا والأسكندرية (شمال)، وأعلن تنظيم ( داعش) مســؤوليته عنهما.