الندية حاضرة في مواجهة ظفار والعروبة

متابعة _ عادل البراكة – مبارك المعمري –
المواجهة التي ستجمع فريقي العروبة وظفار لاشك بانها ستكون على أشدها بحكم احتياج الفريقين لنقاط المباراة خصوصا وان مواجهات الطرفين دائما ما تتسم بالندية والإثارة، حيث انتهت آخر مواجهة للفريقين بالتعادل الإيجابي 1/‏1 ضمن ذهاب الدوري هذا الموسم، سجل لظفار الاسباني هوجو من ضربة جزاء وعادل للعروبة اللاعب يوسف ناصر المخيني ، ولاشك بان المواجهة تعني الكثير لظفار الذي اصبح في أتم الجاهزية البدنية والذهنية والفنية بعدما خاض منافسة الآسيوية أمام الأنصار اللبناني وحقق التعادل الإيجابي 1/‏1 وهي لاشك بانها محطة أيجابية للفريق .

حسام الدين : مباراة مهمة نتطلع خلالها تحقيق الفوز

قال المدرب السوري حسام الدين السيد مدرب الفريق الكروي الأول بنادي ظفار: مباراة العروبة لاشك بانها مباراة مهمة في ظل وضع الفريق في الدوري والذي لايليق بنادي ظفار بطل الدوري العام الماضي لذلك سوف نسعى إلى تقديم الأفضل خلال مجريات المباراة والخروج بالنتيجة الإيجابية لتحسين موقفنا في سلم الترتيب.
وأشار مدرب الفريق الكروي الأول بنادي ظفار إلى أن الفريق في أفضل وضعية من حيث الانسجام خصوصا بعد تواجد جميع اللاعبين خلال الفترة الأخيرة وهذا الأمر ساعد على أن الفريق يستقر وتظهر شخصيته الحقيقية، ولاشك بان مباراة العروبة ستكون صعبة كوننا سنقابل فريق من الفرق القوية سوف يلعب على ارضه وبين جماهيره ونأمل بان يدي الفريق المباراة بالشكل المرضي مما تكون دافعا لعودة الجماهير لمؤازرة الفريق، حيث ستكون جميع المباريات القادمة تعبر مباريات مهمة وسوف نسعى إلى تحقيق النقاط الكاملة
وأكد السوري حسام الدين السيد على أن مباراة الأنصار لم تكن سلبية من جانب الإجهاد البدني للاعبين فكانت محطة إيجابية خصوصا وأن الفريق لم يحظ بمباريات ودية خلال الفترة الماضية لذلك فان المباريات الأسيوية كانت فرصة لخلق التجانس المطلوب بين عناصر الفريق كون عدد من اللاعبين العسكريين كانوا بعيدين على الفريق بالإضافة إلى عدد من اللاعبين المصابين خلال الفترة الماضية لذلك فان الآسيوية لم تكون سلبية خصوصا وان المدة بين مباراة الأنصار والعروبة خمسة أيام وهي مدة جيدة للاستشفاء وتدوير اللاعبين بالشكل الإيجابي.

قاسم سعيد : مباراة العروبة تحد علينا تخطيه

قال قاسم سعيد اللاعب المجيد في صفوف الفريق الكروي الأول بنادي ظفار: الفريق جاهز لمواجهة العروبة بالرغم من الظروف التي يمر بها جراء المشاركة الآسيوية والإرهاق بجراء السفر إلا أن اللاعبين سوف يقدمون الأفضل خلال مجريات العروبة التي نتطلع من خلالها تحقيق النتيجة الإيجابي.
وأضاف: نعي بان المهمة لن تكون بالسهلة جراء الضغوط الكبيرة التي يواجها اللاعبين والمطالبين بتحقيق النتيجة الإيجابية والأمر الآخر كوننا سوف نواجه أحد أقوى الفرق في الدوري من هنا فان المباراة تعتبر تحديا لجميع اللاعبين وعلينا أن نتخطى هذا التحديد والعودة بالعلامة الكاملة حتى نعزز من رصيدنا وموقفنا في سالم الترتيب.
وأشار إلى أن الجميع في ظفار يعملون كمنظومة واحدة من أجل عودة الفريق إلى نصابه وإلى تحقيق النتائج المرجوة بعدما حققنا نتائج جيدة في الأسيوية من خلال المستوى التدريجي للفريق مع المدرب السوري حسام الدين السيد ونأمل أن يتصاعد مستوى الفريق إلى الأفضل وإيجاد التجانس المطلوب بين عناصر الفريق.

جميل : لدينا الثقة في الفريق

عبدالله جميل المخيني مدير الفريق الأول تحدث حول هذا اللقاء فقال حقيقة الأمور تسير بصورة جيدة من حيث التهيئة الإدارية وما يقوم به الجهاز الإداري للفريق كما أن إدارة النادي تعمل على تهيئة الأمور وفق الإمكانيات والجهود المبذولة لرفع الضغوطات عن اللاعبين وتعزيز الجوانب الإيجابية بروح ومعنويات عالية الفريق تدرب بصورة جيدة ووفق البرنامج المعد من قبل الجهاز الفني ومدرب الفريق واجهتنا بعض الصعوبات من حيث المباريات التجريبية ولكن حاولنا تدارك ذلك ولعبنا كما تابعت ثلاث مباريات وقف من خلالها المدرب على المستوى العام للفريق والأخطاء التي قام بتصحيحها من خلال التدريبات والجهود تتواصل ولدينا الثقة في إمكانية اللاعبين وعزيمتهم ونأمل تجاوز فريق ظفار في هذا اللقاء خاصة واننا نلعب على أرضنا وبين جماهيرنا ونأمل تواجد الجماهير لمساندة الفريق وطموحنا الثلاث نقاط ندرك بان المهمة صعبة وفريق ظفار لعب مباريات كاس الاتحاد الآسيوي وجاهز فنيا وبدنيا لكن لدينا الثقة في عزيمة الشباب وإصرارهم وروحهم والعروبة قادر على تقديم الأفضل وتحقيق الهدف .

الفارسي : نتطلع للثلاث نقاط

سعيد الفارسي مدرب الفريق قال عملنا وفق الإمكانيات المتاحة والظروف المحيطة بالفريق ووفق البرنامج المعد لدينا عناصر شابة وخبرات وإمكانيات عالية وعناصر تملك الروح والعزيمة والإصرار والثقة موجودة في عناصر الفريق كجهاز فني وضعنا برنامجا للعمل الفني في فترة التوقف الطويلة والتي للأسف كانت سلبية للدوري عامة والعروبة على وجه الخصوص والحمد لله رغم الغيابات التي صاحبت الإعداد في البداية خاصة عناصر المنتخب بعض الظروف لم تكن في صالحنا لكن تغلبنا عليها مع مجلس الإدارة والجهاز الإداري للفريق رفعنا من معدل التدريبات ورفع اللياقة خاصة وان فترة التوقف كانت كبيرة لعبنا ثلاث مباريات تجريبية أمام المضيبي ومسقط وفريق الجيش للوقوف على الأخطاء وإيجاد التجانس بين اللاعبين وكانت جيدة جربنا مجموعة كبيرة من العناصر نتطلع اليوم لتقديم مستوى جيد وأداء يعكس شخصية الفريق وما يتمتع به من إمكانيات عالية وطموحنا الفوز نحترم فريق كل الفرق وفريق ظفار فريق كبير ولديه عناصر جيدة ويلعب كرة جميلة والفوز مطلب الجميع العروبة فريق كبير وقادر على تحقيق الثلاث نقاط خاصة وأننا نلعب على ارضنا وبين جماهيرنا وأتمنى حضورها لمساندة الفريق اللقاء عملنا لكل الظروف والمفاجآت التي قد تحدث تحدثت مع اللاعبين وأوضحت لهم كل شي وهناك تعزيز من قبل مجلس الإدارة وهذا حافز كبير لمضاعفة الجهد وتقديم الأفضل في هذا اللقاء لقاء اليوم لقاء الإثارة والندية قمة مبكرة بين فريقين كبيرين.