أرضروم التركية.. مركز رائد للسياحة الشتوية

أرضروم، «الأناضول»: تعتبر ولاية أرضروم شرقي تركيا، أحد أهم مراكز السياحة الشتوية الرائدة في العالم، حيث بلغ عدد السياح الذين زاروها العام الماضي، 407 آلاف.
وتشهد أرضروم على مدار العام، تنظيم فعاليات سياحية مثل السير عبر الطبيعة والطيران الشراعي والتخييم بمشاركة آلاف السياح المحليين والأجانب. وتستحوذ منطقة «بالاندوكان» في مدينة أرضروم، على النصيب الأكبر من مناطق الجذب السياحي، حيث تشهد تنظيم مختلف الأنشطة السياحية، وخصوصًا في فصل الشتاء. ويوجد في جبل «بالاندوكان» فندق يضم ألفين و250 سريرًا، حيث يتوافد إليه السياح لممارسة هواية التزلج على المنحدرات. وتستقبل المنطقة مجموعات سياحية من داخل البلاد وخارجها، إضافة إلى العائلات من محبي رياضة التزلج، ومن المتوقع أن يبلغ عدد الزوار العام الجاري 600 ألف. وشهدت المنطقة العام الحالي، ارتفاع نسبة السياح الذين توافدوا من إيران وروسيا وجورجيا وأوكرانيا، وكذلك ارتفاع نسبة السياحة الداخلية، ما أدى إلى انتعاش ملحوظ في حركة السياحة بأرضروم.
وفرت منطقة «بالاندوكان» لزوارها إمكانية التزلج حتى نهاية مارس، ما جعلها تغدو مقصدًا للسياح الإيرانيين الراغبين بقضاء عطلة عيد النوروز.
واستضافت «بالاندوكان» هذا العام مجموعة من الأنشطة الرياضية بما في ذلك التخييم، كما استقبلت 40 ألف سائح إيراني خلال إجازة عيد النوروز فقط. وقال مدير الثقافة والسياحة في ولاية أرضروم، جمال الماز، لمراسل الأناضول، إن عدد السياح القادمين إلى المدينة في تزايد مستمر، عامًا بعد عام.
وأضاف الماز، إن تزايد أعداد السياح القادمين إلى أرضروم، يشد من أزر اقتصاد المدينة ويجعلها تساهم في الاقتصاد الوطني بشكل أكبر، لافتًا الى أن الولاية استقبلت 148 ألف سائح عام 2016، وأن هذا العدد ارتفع إلى 407 آلاف سائح خلال العام الماضي.
وأكد الماز أن القطاع السياحي سيشهد انتعاشًا أكبر مقارنة بالسنوات الماضية.
وقال: «بالنظر إلى الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري، نجد أن ارتفاعًا ملحوظًا في عدد السياح الذين زاروا الولاية، مقارنة مع الأشهر نفسها من العام الماضي، نهدف هذا العام لاستقطاب 600 ألف سائح».
ولفت الماز إلى أن مديرية الثقافة والسياحة، تبذل جهودًا كبيرة من أجل استقطاب المزيد من السياح لاسيما خلال فترات الأعياد، مشيرًا أن أعداد السياح الذين سيزورون أرضروم هذا العام سيكون أعلى بكثير من التوقعات.
من جهته، قال مدير التسويق في فندق جبل بالاندوكان، ولي طوزاق، إن أرضروم باتت تشكل مقصدًا للسياح، لاسيما الإيرانيين.