التوقيع على اتفاقية لإطلاق النسخة الثانية من برنامج زمام الوطني للريادة

تضمن تدريب 560 طالبا من أسر الضمان و48 معلما –
الاتفاقية تعكس التعاون بين الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية وعمان للإبحار –

العمانية: وقعت الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية وشركة عمان للإبحار على اتفاقية لإطلاق النسخة الثانية من برنامج زمام الوطني للريادة تنطوي على تدريب 560 طالبا وطالبة من أُسر ذوي الدخل المحدود والضمان الاجتماعي في 18 مدرسة حكومية من محافظة ظفار وشمال وجنوب الباطنة.
وقع الاتفاقية من جانب الهيئة الدكتور ظافر بن عوض الشنفري الرئيس التنفيذي ومن جانب عمان للإبحار ديفيد جراهام الرئيس التنفيذي بمقر الهيئة.
ويصاحب البرنامج تدريب 48 معلمًا ومعلمة من خلال حلقات عمل مخصصة للمعلمين تهدف إلى التعريف ببرنامج زمام وأهدافه التربوية والعلمية فضلا عن تعزيز المهارات التدريبية والتقييمية لدى المدربين بهدف ضمان استدامة البرنامج وتطبيق هذه المهارات خلال مرحلة التدريس.
وينفّذ البرنامج عددٌ من مدربي قسم تطوير المهارات الشخصية والمهنية بعُمان للإبحار من خلال تطبيق التدريب الميداني وغرس تقنيات التعلم التجريبي لدى المشاركين من الطلبة والطالبات حيث سيحظون بفرصة لصقل مهارات جديدة واكتشاف مواهبهم الكامنة بالإضافة إلى مجموعة من الأنشطة الميدانية والتعليمية الهادفة لتعريف المشاركين بأساسيات التخطيط، وأهمية الانضباط والثقة المتبادلة وكيفية إيجاد الحلول المبتكرة للمشكلات الطارئة.
وقال الدكتور ظافر بن عوض الشنفري الرئيس التنفيذي للهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية إن البرامج المهتمّة بتنمية وصقل مهارات الناشئة تتيح فرصا لتطوير كفاءات هذه الشريحة وتعزيز إمكاناتها بحيث تكون قادرة على الاعتماد على الذات والاستجابة مع المتطلّبات والمعطيات الاقتصادية وما برنامج “زمام الوطني للريادة” إلا مثال بارز على المبادرات الواعدة التي من شأنها تحقيق فوائد ومكاسب على المدى البعيد، وتعزز من قدرة الكفاءات الوطنية على المنافسة في الأسواق العالمية.
ومن جانبه، قال ديفيد جراهام الرئيس التنفيذي لعمان للإبحار إن التعلم بالتجربة يفتح آفاقا جديدة أكثر رحابة ينطلق فيها ذهن المتعلم بلا قيود، كما يمنح الشاب أو الشابة وسائل تعلّم قد لا تتوفر داخل محيط الدراسة.
برنامج زمام الوطني للريادة ثمرة من ثمار الشراكة الوطيدة مع الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية لتوفير مناخ تكميلي لجو الدراسة يسهم بشكل إيجابي في فتح آفاق جديدة لهم للانطلاق لبناء مستقبلهم بكلّ ثقة”. كما تم توقيع اتفاقية تعاون بين الهيئة العمانية للشراكة من أجل التنمية ووزارة التربية والتعليم لتطبيق برنامج زمام الوطني للريادة وتدريب 560 طالبا وطالبة حيث وقع الاتفاقية من جانب الوزارة الدكتورة سناء بنت سبيل البلوشية المديرة العامة للمركز الوطني للتوجيه المهني بوزارة التربية والتعليم.
وحول دور وزارة التربية والتعليم المتمثّل في اختيار المدارس وترشيح الطلبة المستفيدين من البرنامج قالت إن هذه الاتفاقية سيتمكن الطلاب من خلالها الاستفادة من مجموعة من مهارات القرن الحادي والعشرين وستوفّر تجربة وفائدة كبيرة لهم وتكون بمثابة المكمّل لما يتلقّونه في مقاعد الدراسة.
ومن المقرر انطلاق البرنامج اليوم /‏‏الأحد/‏‏ في مركز عمان للإبحار للتدريب والتطوير الريادي بمنتجع ميلينيوم المصنعة وكراون بلازا صلالة حيث سيخضع الطلبة إلى 3 مراحل لتقييم أثر البرنامج على مهارات وسلوكيات الطلبة.
تجدر الإشارة إلى أن برنامج زمام الوطني للريادة هو أحد البرامج التدريبية التي تندرج تحت مظلة برنامج تطوير مهارات الشباب المنبثق من برنامج الشراكة من أجل التنمية والذي يهدف إلى تنمية الكوادر البشرية من مراحل التعليم الأولى في المدارس وطلبة الجامعات والكليات مرورا بالكوادر البشرية في القطاع العام.
كما يستهدف البرنامج تنفيذ حزمة من البرامج التدريبية للباحثين عن عمل بالإضافة إلى برامج أخرى للشباب تسهم في تحقيق تنمية اقتصادية شاملة ومستدامة.