«ديم» تناقش أهمية بناء منظومة متكاملة لإدارة المخاطر

حددت ندوة حول إدارة المخاطر نظمتها الهيئة العامة للكهرباء والمياه «ديم» بالتعاون مع شركة أبلوس فيلوسي للاستشارات إعداد سجل أولي للعديد من المخاطر في مختلف أنشطة الهيئة، ووضعت العديد من التوصيات من أجل إدارتها وفق أفضل الأساليب من أجل تقديم أفضل الخدمات للمجتمع وتقليل المخاطر المختلفة المرتبطة بأنشطة ديم كالمخاطر المالية والقانونية والإدارية والتشغيلية .
واستهدفت الندوة التي استمرت يومين بحضور سعادة محمد بن عبدالله المحروقي رئيس الهيئة وبمشاركة 32 من العاملين فيها التعريف بأهمية إدارة المخاطر للمنظمات الحديثة والاطلاع على نظمها والتوعية حول كيفية استخدام أدوات وأساليب إدارة المخاطر بالشكل صحيح بما يتماشى مع استراتيجيات /‏‏ديم/‏‏ في الوقت الحاضر وعلى المدى البعيد، وتطرقت الندوة إلى التعريف بكيفية بناء منظومة متكاملة لإدارة المخاطر في المؤسسة بشكل يتوافق مع أنشطتها ووفق أفضل المواصفات والمعايير والممارسات الدولية في هذا المجال .
وأوضح المهندس أحمد بن راشد الخميسي مدير أول الجودة والصحة والسلامة والبيئة بــ ( ديم ) أن إدارة المخاطر تعتبر أحد أهم الجوانب والركائز التي تساهم في تحسين جودة الخدمات التي تقدمها ديم، وأصبحت إدارة المخاطر أمرا أساسيا لأي مؤسسة لقياس وتطوير استراتيجيات الإدارة والتي تركّز على تحديد مخاطر المؤسسة ومعالجتها وفق خطة مسبقة شاملة من الإجراءات للتعامل مع نتائج تلك المخاطر المحتملة والتي بدورها ستوجد قيمة مضافة للمؤسسة، مضيفا أن أنشطة إدارة المخاطر يجب أن تكون مستمرة ودائمة التطوير وترتبط باستراتيجية المؤسسة.
وشملت الندوة تقديم عرض مرئي حول إدارة المخاطر والآليات والأساليب المتبعة في معالجة المخاطر ومناقشة العديد من المواضيع المختلفة للتعرف على المخاطر وتصنيفها وتحديد أصحاب العلاقة الذين من الممكن أن يتأثروا بأنشطة وأعمال الهيئة وكيفية معالجتها والسيطرة عليها بشكل مستمر.