صلالة للميثانول تحتفل باكتمال تصدير 300 شحنة من سائل الميثانول وتستقبل اجتماعية الشورى

صلالة/٢٤ ديسمبر٢٠١٧/ بخيت الشحري:احتفلت شركة صلالة للميثانول بتصدير 300 شحنة من سائل الميثانول منذ بدء عملياتها الإنتاجية، حيث بلغ الإنتاج اكثر من 8 مليون طن متري من إنتاج سائل الميثانول منذ بدء عملياتها الانتاجية ، رغم التحديات التي واجهتها الشركة في ظل تذبذب أسعار النفط في الأسواق العالمية.
وأكد عوض بن حسن الشنفري الرئيس التنفيذي لشركة صلالة للميثانول أن هذا الإنجاز يأتي ضمن العديد من الإنجازات التي حققتها الشركة خلال هذا العام ، وأن الشركة تفتخر بالأيدي العمانية التي بدأ بها المصنع إنتاجه والتي تشكل نسبة 64% من مجموع الأيدي العاملة في المصنع، مؤكدًا أنها نسبة تدعو إلى الفخر وعلى نجاح استراتيجية التعمين بالشركة، الذي يدل على اهتمام الشركة منذ بداياتها بالكوادر العمانية التي حرصت أشد الحرص على الاستمرار في تأهيلها وتدريبها حتى تمكنت تلك الكوادر من تولي المناصب القيادية العليا في الشركة وتحقيق العديد من الإنجازات في مختلف المجالات البيئية والاجتماعية والاقتصادية. وتسعى شركة صلالة للميثانول لتسخير أحدث ما توصل إليه التكنولوجيا والاعتماد على الكوادر الوطنية المؤهلة في تحقيق أعلى المستويات الإنتاجية وتحسينها لتصل إلى المستويات العالمية في الإنتاجية كما تهتم الشركة في جلب أحدث التقنيات الحديثة والبرامج التدريبية لتحسين الكوادر الوطنية.
وأشار عوض الشنفري إلى  أن ما تحقق يعتبر من إحدى الإنجازات العديدة التي يضاف إلى سجل الشركة الذي يحفل بالعديد من الإنجازات التي تُحتسب لها، على سبيل المثال لا للحصر تكريم الشركة بالوصيف الاول بالجائزة العربية للمسؤولية الاجتماعية،   وكأفضل شركة رائدة في المسؤولية الاجتماعية وذلك خلال الاحتفال الذي أقيم على هامش أعمال الدورة الحادي والثلاثين لمجلس وزراء الشؤون الاجتماعية بدول مجلس التعاون الخليجي، بدولة الكويت وذلك من خلال دعهما المستمر لبرامج ومشاريع المسؤولية الاجتماعية، فقد مولت الشركة خلال الأعوام الخمسة الماضية أكثر من 226 مقترحًا بتكلفة تقدر بـــــــ12 ملايين دولار، وحصولها على الجائزة الخضراء العالمية (Global Green Award) بالعاصمة الألمانية برلين، إضافة إلى حصولها على شهادة مجلس السلامة الأمريكي؛ لتحقيقها اكثر من 4 مليون ساعة عمل دون وقوع حوادث مضيعة للوقت بالإضافة إلى أن الشركة حققت لنفسها مكانة اقتصادية متميزة بين كبرى شركات الميثانول وذلك لإنشاء مصنعها وفق أعلى المعايير والتقنيات العالمية المعمول عالميا ووجود كوادر مؤهلة جعلت من المصنع أن يكون من المصانع المنتجة لسائل الميثانول والذي يعتبر ذا قيمة مضافة مما آل بالشركة إلى تحقيق -ولله الحمد- فوائد وعوائد مادية على الدولة كشريك في التنمية الشاملة.
وكما نظمت شركة صلالة للميثانول بالتعاون مع مجلس الشورى، لقاء بأصحاب السعادة أعضاء اللجنة الاجتماعية في إطار جهود الشركة وسعيها الدائم لتجسيد الشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص والتواصل مع المجتمع المحلي.
وقدمت شركة صلالة للميثانول خلال اللقاء عرضا مرئيا تعريفيا عن الشركة لأصحاب السعادة أعضاء اللجنة لتعريفهم على أهم الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والبيئية التي تهتم بها الشركة. وعرضت ما قدمته الشركة وما حققته من إنجازات في مختلف المجالات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية منذ بدء عملياتها الإنتاجية في مايو 2010م والتي تعكس رؤية شركة النفط العمانية المالكة لشركة صلالة للميثانول لتنويع مصادر الدخل في البلاد من خلال القيمة المضافة والمرتبطة بقطاع النفط والغاز.
وقد اشتمل العرض المرئي على التعريف بدور الشركة في المجال الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، بما في ذلك مبادرات الشركة في جانب المسؤولية الاجتماعية والذي يعتبر من أهم المبادئ والقيم التي تؤمن بها الشركة وتعمل بها جنبا إلى جنب مع مؤسسات القطاع الخاص والحكومي لرفد عجلة التنمية المستدامة بالسلطنة والتي تهتم بها الشركة.
وترى شركة صلالة للميثانول بأن المسؤولية الاجتماعية هي عبارة عن تحقيق التكامل بين جميع النواحي الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، وتعتبر المسؤولية الاجتماعية من إحدى الركائز الأساسية للتنمية المستدامة، وهي عبارة عن قيم ومبادئ ونظم يؤمن بها المؤسس والموظف وتترجمها الشركة وتجسدها في كل أعمالها بهدف تحقيق التكامل في النواحي الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، حيث إن الحفاظ على البيئة ودعم وتمويل المشروعات الاجتماعية يعد جزءا من المسؤولية الاجتماعية التي تعمل الشركة على النهوض والرقي بها لبناء هذا الوطن العزيز ،كما قامت شركة صلالة للميثانول من خلال برامجها للمسؤولية الاجتماعية بدعم وتمويل العديد من البرامج والمشروعات في مجال التعليم والتدريب المقرون بالتوظيف والصحة والرياضة والشباب ودعم المؤسسات الحكومية والجمعيات الأهلية.
وتجدر الإشارة إلى أن الشركة قامت بتمويل أكثر من 226 مبادرة مجتمعية بتكلفة تقدر ب ـ12 مليون دولار أمريكي مركزة اهتمامها على برامج بناء القدرات البشرية وشؤون المجتمع والدعم والهبات. والجدير بالذكر أن الشركة تقوم بتخصيص مبلغ مليوني دولار سنوياً لدعم مشاريع المجتمع.
هدفت زيارة اللجنة للاطلاع على أفضل الأمثلة للمسؤولية الاجتماعية المعمول بها بالشركة وايضاً الاطلاع على اللوائح والقوانين المعمول بها بالشركة حول دعم برامج ومقترحات المسؤولية المجتمعية لكون شركة صلاله للميثانول تعتبر من الشركات الرائد في المسؤولية الاجتماعية.
ويأتي هذا اللقاء من منطلق حرص مجلس الشورى على التنسيق المستمر مع مختلف الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة والمشاركة بالآراء والأفكار والمقترحات والتوصيات التي تهم المواطن والصالح العام.
وقد أعرب أصحاب السعادة أعضاء اللجنة الاجتماعية بمجلس الشورى عن تقديرهم للدور الذي تلعبه شركة صلالة للميثانول في دعم وتنمية الكوادر الوطنية من خلال دعمها للعديد من البرامج التدريبية المقرونة بالتشغيل وتأهيل الشباب العماني بغرض تأمين فرص عمل كريمة لهم وتأمل من مؤسسات القطاع الخاص بأن تحذو حذو شركة صلالة للميثانول في جانب المسؤولية الاجتماعية وتعزيزها لعجلة التنمية بالمنطقة.