«تغريدة» الحبسي تثير الجدل !

وجدت تغريدة الحارس الدولي وقائد المنتخب الوطني الأمين علي الحبسي عقب خسارة الهلال للقب نهائي دوري أبطال آسيا الكثير من الجدل في الشارع الرياضي السعودي وبصفة خاصة فريقه الحالي الهلال الذي انضم له مؤخرًا قادمًا من ريدينج الإنجليزي، وسط تأييد كبير من مشجعي الفريق للصفقة، إلا أن مدرب الفريق الأرجنتيني رامون دياز، لم يمنحه الفرصة، وكان الحبسي قد كتب، عبر حسابه على «تويتر»، تعليقًا على خسارة الهلال لدوري أبطال آسيا: «لا يُلام المرء بعد اجتهاده.. تشرفت بالعمل ضمن كوكبة رائعة اجتهدت لإسعاد جماهير الزعيم، ولم يكتب لها التوفيق بالنهائي الآسيوي».
وأضاف: «شكرًا لإدارة الفريق وجهازها الفني، وكل الجماهير على الدعم الكبير، وسقف الطموحات سيظل عاليًا بهذا الكيان الأزرق».
واختلفت الآراء ووجهات النظر في تحليل معاني كلمات الحارس الأمين فهناك من اعتبرها رسالة الوداع، وآخر يراها مجرد تعليق على خسارة اللقب القاري الثمين ليس أكثر.
وكانت أبرز التعليقات قد صدرت من قبل عبدالله المصيليخ، مشرف المنتخـــــــبات الســــــــنية الـــســعودية، بقوله: «الحبسي لاعب كبير، ووجوده في الدوري السعودي للمحترفين مكسب هائل، وما صدر عنه لا يتجاوز كونه دعمًا ومساندةً للفريق وليست رسالةَ وداع».
وأضاف في تصريحات إذاعية: «الحبسي حارس محترف وسبق أن صرح بتقبله لقرار المدرب بعد استبعاده من قائمة الفريق في البطولة الآسيوية، وأتوقع مشاركته بشكل أكبر مع الهلال في المباريات المقبلة».