70 مبادرة لـ «المختبرات السمكية» وتوفير «8000» فرصة عمل للعمانيين بالقطاع

رفع المساهمة في الناتج المحلي إلى 556 مليون ريال بحلول 2023 –
كتبت – شمسة الريامية: خرجت مختبرات الثروة السمكية التي اختتمت أعمالها أمس بأكثر من 70 مبادرة ومشروعا، تركزت أغلبها في الصيد التجاري والحرفي، والاستزراع السمكي، والصناعات السمكية، الأمر الذي سيؤدي إلى رفع مساهمة القطاع السمكي في الناتج المحلي الإجمالي بحوالي 556 مليون ريال عماني في 2023، مضاعفة بذلك مساهمة القطاع بأكثر من ثلاثة أضعاف المساهمة الحالية.

وأشار المسؤولون في وزارة الزراعة والثروة السمكية إلى أن نسبة مساهمة القطاع الخاص في هذه المبادرات والمشاريع تقدر بـ93% أي ما يعادل مليار ريال عماني، بينما تتمثل مساهمة الحكومة في توفير البنى الأساسية والدعم بمبلغ يقدر بـ108 ملايين ريال. وأوضحوا أنه سيتم التركيز على الصيد التجاري في المحيط الهندي وبحر العرب وأعالي البحار مما سيؤدي إلى رفع الإنتاج من الأسماك من 280 ألف طن إلى مليون و400 ألف طن في 2023، إضافة إلى توفير 8 آلاف وظيفة للعمانيين.
ومن بين المبادرات التي تم الإعلان عنها تطوير قوارب الصيد الحرفي حيث يوجد 48 ألف صياد حرفي يعملون على 22 ألف قارب.
وقال معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية إن البرامج المطروحة يؤمل أن تحقق زيادة ملحوظة في الناتج المحلي الإجمالي تقدر بحوالي 543 مليون ريال عماني بقيمة استثمارية تصل إلى حوالي مليار ريال عماني وتعمل على توفير 8 آلاف فرصة عمل للقوى العاملة الوطنية بنهاية عام 2023.