«المقهى العلمي» يتناول استخدام الموارد الوراثية في العطور ومستحضرات التجميل

عُقدت جلسة المقهى العلمي بمركز عمان للموارد الوراثية الحيوانية والنباتية الشهر الماضي في مقهى موكا أند مور في العذيبة لتناقش استخدام الموارد الوراثية في العطور ومستحضرات التجميل، وقد بحثت الجلسة الفرص المتاحة والتوقعات المربحة لثروة عمان من الموارد الوراثية التي تصل إلى مليارات الدولارات من صناعة العطور ومستحضرات التجميل والعناية الشخصية.
وقالت الدكتورة نادية السعدية المديرة التنفيذية لمركز عمان للموارد الوراثية الحيوانية والنباتية والمنظم الرئيسي لجلسات المقهى العلمي الشهرية إن نبات اللبان معروف بفوائده التجميلية، كما تمتلك السلطنة كنزا من الموارد الطبيعية الأخرى التي يمكن الاستفادة منها في الأعمال التجارية المربحة التي تساعد على ازدهار قطاع الصناعات التجميلية. وعندما نتحدث عن استخدام الموارد الوراثية في العطور ومستحضرات التجميل والعناية الشخصية بعيدا عن اللبان فإن الناس تفكر بالزيوت الطبيعية من الورد والرمان في الجبل الأخضر، ولكن هنالك الكثير من الاحتمالات أو الخيارات الأخرى المتوافرة حاليا مثل قشور الأسماك التي تستخدم في صناعة الشامبوهات وأصباغ الأظافر إلى عنبر الحوت التي تعتبر من المكونات الرئيسية في صناعة العطور، وأما الطحالب وهي وفيرة في محيطنا فتعتبر عنصرا أساسيا في العديد من المنتجات المستخدمة للجسم لتصفيف الشعر ومستحضرات الوقاية من أشعة الشمس والكريمات للترطيب ومكيفات الشعر في حين تستخدم الميكروبات في البوتكس.
واستطردت الدكتورة نادية السعدية قائلة: إن الدراسات التي قامت بها شركة KPMG تشير إلى أن السوق العالمية لمنتجات العناية الشخصية من المتوقع أن تصل إلى قيمة تسويقية عالية قد تصل إلى 500 مليار دولار أمريكي بحلول عام 2020 مع احتمال أن تنمو أسواق هذه المنتجات بشكل أسرع خلال الفترة نفسها بعد أن كانت القيمة 7.6 مليار دولار في عام 2014 وربما تصل إلى 11.76 مليار دولار في عام 2023 وقد لاحظت شركة KPMG أيضا أن سوق المنتجات العضوية للعناية الشخصية والمصنوعة من المكونات النباتية تنمو بمعدل سنوي يقرب من 10 % مع توقعات قيمة تسويقية قد تصل إلى 15.98 مليار دولار في عام 2020.
وذكرت الدكتورة أن هناك اتجاها رئيسيا في مجال الصناعات التجميلية ومع الأخذ بالاعتبار كل ما تم ذكره فإنه لا يوجد لدينا أدني شك في أن هذا هو الوقت المثالي للسلطنة لإطلاق إمكانات مواردها الوراثية في هذا القطاع المتميز.

جريدة عمان

مجانى
عرض