جائزة نوبل للطب لـ «3» علماء أمريكيين

لأبحاثهم حول «الساعة البيولوجية للإنسان» –
ستوكهولم – (رويترز): أعلنت مؤسسة نوبل امس فوز العلماء جيفري هول ومايكل روسباش ومايكل يانج بجائزة نوبل للطب لعام 2017 بفضل اكتشافاتهم لآليات جزيئية تتحكم في الساعة البيولوجية للإنسان. وتساعد تلك الآليات في تفسير أمور مثل سبب إصابة الأشخاص الذين يسافرون لمسافات بعيدة تقطع عدة مناطق زمنية باضطرابات مثل اضطرابات النوم ولها تداعيات أوسع نطاقا على الصحة مثل ارتفاع احتمال الإصابة بأمراض معينة. وقالت جمعية نوبل بمعهد كارولينسكا السويدي في بيان «تفسر اكتشافاتهم كيف يوائم البشر والنبات والحيوان إيقاعهم البيولوجي حتى يتماشى مع دوران الأرض»، واستخدم العلماء الفائزون ذبابة الفاكهة لعزل جين يتحكم في الإيقاع العادي للساعة البيولوجية ولإظهار كيف يشفر هذا الجين بروتينا يتراكم في الخلية خلال النهار وينحسر أثناء الليل.

وقالت الجمعية «الساعة (البيولوجية) تنظم وظائف حيوية مثل السلوك ومستويات الهرمونات والنوم ودرجة حرارة الجسم والأيض». وتبلغ قيمة الجائزة تسعة ملايين كرونة سويدية (1.1 مليون دولار).
وجائزة الطب هي أولى جوائز نوبل التي تعلن سنويا. وتمنح جوائز نوبل منذ عام 1901 في مجالات العلوم والأدب والسلام تنفيذا لوصية ألفريد نوبل مخترع الديناميت.