بدء العمل بلائحة تنظيم رخصة المرشدين البحريين

مسقط/١٧سبتمبر٢٠١٧/ شمسة الريامية: يبدأ غدا العمل باللائحة المتعلقة بتنظيم رخصة المرشدين البحريين، التي أصدرها معالي الدكتور وزير النقل والاتصالات.
وعلى حسب اللائحة، لا يجوز لأي شخص ممارسة الإرشاد البحري إلا بعد الحصول على الرخصة، ولا يتم إصدار الرخصة أو تجديدها إلا بعد استيفاء طالب الرخصة لمتطلبات إصدارها، ووفقا للنموذج المعد لذلك، واجتيازه للبرامج والدورات التدريبية التي تحددها وتعتمدها السلطة البحرية.
وتصدر الرخصة وفقا للنموذج المعد باللغتين العربية والإنجليزية، وتكون سارية لمدة 5 سنوات كحد أقصى، وتقوم السلطة البحرية بتسجيلها في السجل المعد لذلك.
والإرشاد البحري هو تقديم المعلومات والإرشادات الملاحية الآمنة للربان في أثناء تواجد السفينة في منطقة الإرشاد. ويجب على المرشد البحري قبل أو في أثناء القيام بالإرشاد البحري الامتناع عن تناول المشروبات الكحولية أو تعاطي العقاقير أو الأدوية غير المرخصة أو أي مادة قد تضعف قدرته على القيام بالإرشاد البحري الآمن، وعليه أن يبلغ فورا مسؤول المرفأ أو أن يتخذ ما يراه ضروريا من الاحتياطات اللازمة لمنع أي خطر على الموظفين أو السفن أو الممتلكات أو البيئة البحرية في الحالات التي يدرك فيها أن حالته العقلية أو البدنية قد تؤثر على أدائه الآمن أثناء القيام بالإرشاد البحري.
ويجوز لمسؤول المرفأ إيقاف العمل بالرخصة لمدة لا تتجاوز 15 يوما في بعض الحالات، وهي، إذا كانت كفاءة المرشد البحري ضعيفة، أو إذا أهمل المرشد البحري في واجبه، أو إذا فقد المرشد البحري أحد الشروط اللازمة للحصول على الرخصة.
وعلى مسؤول المرفأ إبلاغ السلطة البحرية كتابة بقرار إيقاف العمل بالرخصة خلال 48 ساعة. كما يجب على السلطة البحرية عند تسليم بلاغ إيقاف العمل اتخاذ إجراءات معينة وهي الموافقة أو إلغاء قرار الإيقاف الصادر، أو تمديد فترة إيقاف العمل المرخصة للمدة التي تحددها السلطة البحرية، حتى يقوم المرشد البحري بإزالة أسباب الإيقاف، أو إلغاء الرخصة.
ويعاقب كل من يخالف حكم المادتين ( 2) و (5) من هذه اللائحة، بغرامة إدارية قدرها 5 آلاف ريال عماني، وتضاعف الغرامة في حالة تكرارها، وعلى السلطة البحرية في حالة اكتشاف غش أو تزوير في إحدى الشهادات، أو أحد البيانات اللازمة لإصدار الرخصة، أو أي جريمة متصلة بتطبيق هذه اللائحة إبلاغ الجهة المختصة بذلك فورا.