بحيرة نمرود البركانية بمناظرها الخلابة تأسر ألباب زوارها

بتليس، «الأناضول»: تأسر بحيرة نمرود البركانية في قضاء تطوان بولاية بتليس، جنوب شرق تركيا، بمناظرها الخلابة ألباب السياح المحليين والأجانب الذين يحرصون على زيارتها كل عام.
يتوافد السياح على بحيرة نمرود كل عام؛ لأنها ثاني أكبر بحيرة بركانية حول العالم، والأكبر على الإطلاق في تركيا.
وتحتوي البحيرة على أكثر من ألفين و250 بحيرة حارّة وباردة، إضافة إلى مغارة من الجليد، وغرف بخار، كما تسحر زوارها بأنواع الطيور الكثيرة وجمال طبيعتها الخلابة. وفي تصريح للأناضول، قال مدير الثقافة والسياحة في ولاية بتليس، رمضان كنجان، إن البحيرة تعتبر بين الوجهات السياحية الأكثر أهمية في تركيا.
وأضاف كنجان: «البحيرة والمنطقة المحيطة بها، تسحر زوارها بمناظرها الطبيعية الخلابة وأنواع الطيور الكثيرة التي تمتلكها وتستوطن فيها». وأشار إلى أن مساحة سطح البحيرة يبلغ 13 كيلومترًا مربعًا. وشدد على أن البحيرة تعتبر وجهة مهمة لعشاق التزلج في فصل الشتاء ولمحبي الطبيعة في فصلي الربيع والصيف.