وزير الدولة ومحافظ ظفار يؤدي صلاة عيد الأضحى المبارك

صلالة ١ سبتمبر ٢٠١٧ / العمانية / أدى معالي السيد محمد بن سلطان البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار صباح اليوم صلاة عيد الأضحى المبارك بجامع السلطان قابوس
بصلالة.

وأدى الصلاة إلى جانب معاليه معالي الشيخ سالم بن مستهيل المعشني المستشار بديوان البلاط السلطاني وعدد من المكرمين وأصحاب السعادة والمسؤولين وشيوخ وأعيان محافظة ظفار وجمع من المواطنين والمقيمين.
وقد أم المصلين ياسر بن علي الكثيري إمام وخطيب جامع السلطان قابوس بصلالة الذي تطرق في خطبته إلى الكثير من المعاني والعبر المستخلصة في هذا اليوم الجليل

الذي هو من الأيام الزاهرة العشر التي حفت بجليل المنزلة والقدر وشملت بواسع

الفضل البشر حيث يجود بها الباري جلا وعلا بمغفرة الزلات ورفع الدرجات وإجابة

الدعوات.

وأشار في خطبته إلى مشاركة الناس فرحتهم والإقبال عليهم فالعيد يوم طاعة وشكر لله

عز وجل وشكر النعم يكون بأداء حق الله بحسن العمل واتباع سنة النبي صلى الله عليه

وسلم .

وأضاف أن الإسلام يريد للعلاقات الأخوية ان تبقى راسخة قوية لأن تعميق مثل هذه

العلاقات بين الناس يجعل المجتمع قويا متماسكا ومتى ما كان كذلك حققت البشرية

السعادة المرجوة ونعم كل فرد بالأمان والطمأنينة.

وفي ختام خطبته دعا الله جلت قدرته أن يحفظ حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن

سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – وان يسبغ عليه نعمته ويؤيده بنور حكمته ويسدده

بتوفيقه .