اشادة عالمية بما حققته كشافة السلطنة من انجاز في تنمية العضوية

باكو / 19 أغسطس / العمانية/ أشاد المؤتمر الكشفي العالمي الــ 41 بالتقدم الكبير

الذي حققته كشافة السلطنة في مجال تنمية العضوية وتصدرها قائمة الإقليم العربي إلى

جانب كشافة لبنان وليبيا.

جاء ذلك في ختام المؤتمر الذي استضافته مدينة باكو عاصمة اذربيجان خلال الفترة من

14 إلى 19 أغسطس الجاري، بمشاركة /155/ دولة حول العالم.

واختتم وفد كشافة السلطنة مشاركته في المؤتمر بعدما نجح في الترويج للسلطنة سياحيا

من خلال المعرض الذي أقيم على هامش المؤتمر والذي جسد المقومات السياحية

والطبيعية والتاريخية التي تتميز بها محافظات السلطنة.

كما عرض جانب من المنجزات الكشفية والتنموية في المجالات الصحية والتعليمية

والطرق والمواصلات، حيث زار المعرض الكثير من الزوار من /155/ دولة مشاركة.

وفي هذا الجانب أكد خميس بن سالم الراسبي رئيس اللجنة الكشفية العربية عضو اللجنة

الكشفية العالمية على نجاح الإقليم العربي في المؤتمر قائلا: إن المؤتمر الكشفي العالمي

ال/41 /كان مؤتمرا ناجحا وحقق فيه الإقليم الكشفي العربي عددا من النجاحات ومنها

فوز ملف جمهورية مصر العربية باستضافة المؤتمر الكشفي العالمي ال /42 /الذي سيقام

في 2020 بعد منافسة قوية مع ماليزيا حيث حققت مصر /521 /صوتا فيما حققت ماليزيا

/444/ صوتا، كما تم انتخاب أمل ريدان من تونس عضوا عربيا جديدا في لجنة

المستشارين الشباب في المنظمة الكشفية العالمية واختيار عضوين عربيين في اللجنة

الكشفية العالمية وهم المهدي بن خليل من تونس وسوارة ريتا من لبنان إلى جانب عضو

ثالث يمثله رئيس اللجنة الكشفية العربية، ومن بين المكاسب التي تحققت منح الكشافة

الفلسطينية العضوية الكاملة في المنظمة الكشفية العالمية وعودة الكشافة العراقية لعضوية

الكشافة العالمية .

وأضاف رئيس اللجنة الكشفية العربية عضو اللجنة الكشفية العالمية: أن إشادة المنظمة

الكشفية العربية بتنمية العضوية في السلطنة ولبنان وليبيا جاءت نتيجة المعدلات الكبيرة

التي سجلتها نسبة العضوية في تلك البلدان، موضحا أن كشافة ومرشدات عمان كان لها

سبق الريادة في ملف تنمية العضوية حيث عملت منذ سنوات على تعزيز نسبة العضوية

واستطاعت أن تحقق نجاحات كبيرة في هذا الجانب وزادت نسبة العضوية في جميع

المراحل الكشفية وخاصة في المدارس والجامعات والكليات والأندية الرياضية مما جعل

كشافة السلطنة في موضع الإشادة العالمية.

وشاركت المديرية العامة للكشافة والمرشدات بوفد مكون من محمد بن عبدالله الهنائي

مدير دائرة الكشافة وعمر بن سيف العتبي أخصائي علاقات دولية وناصر بن حميد

الهنائي مشرف عشائر جوالة جامعة السلطان قابوس.