السلام يواصل تعاقداته مع اللاعبين المحليين

صحار – عبدالله المانعي –
تتواصل التعاقدات بنادي السلام لتدعيم صفوف الفريق الكروي الأول الذي يحل ضيفا جديدا على دوري عمانتل لكرة القدم خلال الموسم المقبل، وإضافة إلى التعاقدات التي تمت في الأيام الفائتة تم التعاقد مع مازن البلوشي قادما من النهضة ومع المهاجم محمد بن أحمد المعمري ومع راشد الريسي، وبات فريق السلام الأكثر تعاقدا من أندية محافظة شمال الباطنة التي تلعب بدوري عمانتل، والفريق قد قطع شوطا في إبرام تعاقدات مع اللاعبين المحليين وما تبقى أمامه هو التعاقدات مع اللاعبين الأجانب وسط تقاطر لاعبين يخوضون التجربة من جانب الجهاز الفني بقيادة عبيد خميس الجابري.
من جانب آخر بات الحديث في الوسط الرياضي بشمال الباطنة على وجه العموم وفي ولاية صحار على وجه الخصوص حول مصير حارس المرمى عبد السلام البلوشي الذي هو من أبناء الولاية، وكان هذا الحارس قد احترف في صفوف فريق الخابورة ولعب معه في الموسم الفائت وجاهد معه حتى الرمق الأخير في معمعة مباراة الملحق لكن الخابورة هبط إلى الدرجة الأولى بعد أن ذهبت الغلبة لفريق مرباط الذي حل مكانه بين فرق دوري عمانتل، ولم يتحدد بعد أين سيكون هذا الحارس الذي يعد واحدا من الحراس المجيدين خاصة وأنه اعتاد اللعب بين فرق الكبار ولا يحبذ اللعب بالدرجتين الأولى والثانية وبات الاحتمالية كبيرة في عدم الاستمرارية مع الخابورة في الموسم المقبل وهناك من المؤكد تحركات لسماسرة اللاعبين لم يغفلوا عنها لإيجاد فرصة احتراف للحارس في أحد فرق الأندية ويتوقع أن تتضح الأمور قريبا جدا خاصة وأن الفرق تبدأ مرحلة الإعداد الفعلية بداية الشهر المقبل.