فـــتاوى

من يقوم الليل كله تقريباً حرصاً على أن يصادف هذه الليلة لكنه لم ير شيئاً من هذا، فهل يعني ذلك أنه لم يصادف تلك الليلة؟

نفس قيامه الليل وتوفيقه لذلك إنما هو توفيق من الله تبارك وتعالى لنيل الحظ العظيم في هذا الموسم المبارك.

ما الحكم في أن بعض الرجال والنساء يتكلمون في شهر رمضان في الإنترنت مع بعضهم البعض؟

لا يحرم التكلم بين النساء والرجال إذا كان الكلام كلاماً مباحاً لا تشوبه شائبة من فساد ولا غيره، فأصحاب النبي صلى الله عليه وسلم كانوا يتحدثون إلى أمهات المؤمنين رضي الله تعالى عنهن من وراء حجاب، ويسألونهن عما أشكل عليهم من الأمور الخفية التي تتعلق بأحكام النساء والتي كن يطلعن على أحكامها من خلال معاشرتهن للنبي صلى الله عليه وسلم، وكذلك التابعون تلقوا العلم عن أمهات المؤمنين رضي الله تعالى عنهن، ولم يكونوا يتحرجون من الكلام، وإنما يجب أن يكون هذا الكلام كلاماً لا يخرج عن حدود المباح، ولا يؤدي إلى الانزلاق، أما الكلام الذي يؤدي إلى الانزلاق فإنه يمنع سواء كان ذلك في شهر رمضان أو في غيره، فالفتنة يجب أن توصد أبوابها وأن تسد نوافذها، وأن لا يفتح لها مجال قط، هذا هو الواجب على الجنسين جميعاً رجالاً ونساءً.

المصدر: موسوعة فتاوى سماحة الشيخ احمد الخليلي