رياض المالكي لـعمان : السلطنة تقدم مساعدات اقتصادية وإنسانية وتنمـوية لفلسـطين بجانب دعمها السياسي

كتب – عبدالله الخايفي : أشاد وزير الخارجية الفلسطيني معالي الدكتور رياض المالكي بموقف السلطنة بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم الثابت من القضية الفلسطينية وتضامنها ودعمها الدائم والمستمر للشعب الفلسطيني معربًا عن اعتزازه وتقديره لحكمة جلالة السلطان وعظيم دوره في ترسيخ دعائم السلام في المنطقة والعالم.
وقال وزير الخارجية الفلسطيني في حوار خاص مع (عمان) في مسقط : تعلمنا من القيادة العمانية الصبر والهدوء والتروي في اتخاذ القرارات وأصبحنا جزءا من تلك المدرسة السياسية العمانية في كيفية التصرف بحنكة ومعرفة لتخطي الصعاب وتحملها وفي الخروج من كل القضايا والأزمات مضيفا «نحن ننتمي الى المدرسة العمانية ونفخر أن نكون جزءا منها».
وأكد رياض المالكي ان نتائج زيارة فخامة الرئيس محمود عباس للسلطنة مثمرة حيث أطلع الرئيس عباس القيادة العمانية على آخر التطورات بعد لقائه كلا من الرئيسين الأمريكي والروسي لافتا الى أهمية وضع الأشقاء العرب في هذه اللقاءات ومغازيها وآفاق التوقعات خاصة ونحن مقبلون على قمة عربية اسلامية أمريكية ومن المهم ان يكون هناك انسجام في المواقف.
إلى ذلك تعقد القيادة الفلسطينية آمالا عريضة من خلال الحراك السياسي الذي تشهده المنطقة خلال الأسبوع الجاري لتحقيق مكاسب دبلوماسية ربما تشكل نقطة انطلاق حقيقية لحل القضيىة الفلسطينية. وقال المالكي لـ « »: إننا نلتقط إشارات إيجابية من الادارة الأمريكية ونحن نتفاعل معها وسنعمل على البناء عليها خلال القمة العربية الاسلامية الأمريكية في الرياض وزيارة الرئيس ترامب لفلسطين بعد غد الثلاثاء .