ختام الحملة الوطنية للابتزاز الإلكتروني بمحافظة ظفار

مكتب صلالة – عامر بن غانم الرواس –

اختتمت على مسرح المديرية العامة للتراث والثقافة بمحافظة ظفار الحملة الوطنية للحماية من الابتزاز الإلكتروني والتي نظمتها وزارة التربية والتعليم في المحافظة بالاشتراك مع مركز الشرق الأوسط للاستشارات والدراسات الاجتماعية وبالتعاون مع شرطة عمان السلطانية واستمرت لمدة 4 أيام.
ورعى ختام الحملة سعادة المستشار عبد الله بن عقيل آل إبراهيم القائم بأعمال نائب محافظ ظفار بحضور حمد بن خلفان بن عبد الله الراشدي مدير عام تعليمية ظفار وميزون بنت بخيت الشحرية المديرة العامة المساعدة لشؤون التخطيط وتنمية الموارد البشرية وتقنية المعلومات وعدد من المسؤولين الأمنيين والتربويين.
وشهدت الفعالية تقديم عدد من المحاضرات التوعوية وأوراق العمل استهدفت مديري المدارس والمعلمين والطلبة حيث قدم الدكتور علي بن سهيل تبوك الرئيس التنفيذي لمركز الشرق الأوسط للاستشارات والدراسات الاجتماعية كلمة افتتاحية قال فيها إن هذه الحملة لم تكن كمثيلاتها وإنما تعدى ذلك بأنها استقطبت ما يزيد على مائة ألف من الطلبة والطالبات والكادر التعليمي والوظيفي والمؤسسات التعليمية المختلفة وأولياء الأمور وجمعيات المرأة العمانية وبعض المؤسسات الحكومية بالإضافة إلى طلاب الكليات والجامعات.
وأكد أن الحملة هدفت إلى توعية أبنائنا الطلبة والطالبات بمخاطر الابتزاز الإلكتروني والنهوض بجميع أدوار المجتمع وتوضيح أهمية دور الجانب الديني والقانوني والتقني للحد من الظواهر السيئة في استخدام التقنية والتعرف على نظم وطرق التعامل معها من خلال المختصين.
وتحدث طلال بن سعيد العاصمي المدير المساعد لدائرة أمن المعلومات الإلكترونية عن الدور الذي تقوم به وزارة التربية والتعليم في زيادة وعي العاملين بالوزارة والطلاب وأولياء أمورهم بمخاطر الابتزاز الإلكتروني وآثارها الاجتماعية والاقتصادية من خلال التعريف بأفضل الأساليب الأمنية في التعامل مع جميع وسائل التواصل الاجتماعي من خلال توضيح خطورة فتح الروابط مجهولة المصدر والبرامج المجانية غير المرخصة والمرفقات التي تصل من خلال البريد الإلكتروني.
وقدم النقيب محمد بن شهدات البلوشي رئيس قسم الشؤون القانونية بإدارة التحريات والتحقيقات الجنائية بشرطة عمان السلطانية ورقة عمل تناول فيها الاستخدام غير الآمن لوسائل التواصل الاجتماعي ودور الشرطة في التعامل مع بلاغات الابتزاز الإلكتروني والجوانب القانونية إضافة إلى عرض حالات وصور عن بعض الأساليب الجرمية لقضايا الابتزاز. وأشار أن شرطة عمان السلطانية تنصح أولياء الأمور بمراقبة الأبناء في استخدامهم لوسائل التواصل الاجتماعي ومدى حاجتهم لاستخدامها وتوجيههم لأفضل البرامج والتطبيقات التي تعود لهم بالفائدة.
وفي الختام تم عرض فيديو تعريفي عن إنجازات الحملة ثم قام سعادة راعي المناسبة بتكريم المشاركين والمنظمين للحملة.