غلق منزل عائلة الشهيد «فادي قنبر» في القدس

رام الله – عمان –
أغلقت سلطات الاحتلال أمس الأربعاء، منزل عائلة الشهيد الفلسطيني «فادي قنبر»، في جبل المكبر بمدينة القدس المحتلة.
وذكرت مصادر محلية،أن قوة عسكرية إسرائيلية كبيرة من الجيش والشرطة اقتحمت الحي الذي كان يقطن فيه الشهيد «قنبر» في جبل المكبر، وقطعت الطريق على منزله بإغلاق الشوارع، قبل أن تسارع آليات الاحتلال إلى صب مادة «الباطون» داخل المنزل لإغلاقه . وأضافت المصادر أن سلطات الاحتلال أخذت قبل عدة أسابيع قياسات الشوارع المحيطة بالمنزل، وذلك لإدخال الآليات الثقيلة التي ستقوم بعملية الإغلاق . يذكر أن قوات الشرطة الإسرائيلية قتلت الشهيد فادي قنبر بعد تنفيذه عملية دهس بشاحنة في مستوطنة «أرمون هنتسيف»، المقامة على أراضي بلدة «جبل المكبر» جنوب شرق القدس، وذلك في الثامن من شهر يناير الماضي. واستهدفت العملية مجموعة من الجنود الإسرائيليين كانوا في جولة استكشافية تعريفية للمدينة، قبل أن تسفر عن مقتل أربعة جنود وجرح 15 آخرين . ومنذ أن نفّذ قنبر العملية، تعرّضت عائلته لسلسلة من الإجراءات العقابية تنوّعت بين اعتقال أفرادها وإخطارها بهدم منازلهم بذريعة عدم الترخيص، إضافة إلى سحب إقامات عدد منهم بأمر من وزير الداخلية الإسرائيلي أرييه درعي . واعتقلت قوات الاحتلال الليلة قبل الماضية سبعة فلسطينيين من أنحاء الضفة الغربية. وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أنه يشتبه فيهم «بالضلوع في أعمال شغب والإخلال بالنظام العام». وتعتقل إسرائيل بصورة شبه يومية فلسطينيين تصفهم بأنهم «مطلوبون لأجهزة الأمن، للاشتباه في ضلوعهم في ممارسة الإرهاب الشعبي المحلي، والإخلال بالنظام العام والقيام بأعمال شغب».