فنجــاء يريد الاقــتراب من المراكـز الأولـى عـبر بوابة النهضــة

متابعة – حميد المنذري وعبدالله الوهيبي –

تعد مواجهة النهضة وفنجاء إحدى المواجهات الساخنة والتي يتوقع أن تشهد حراكا كبيرا من قبل الطرفين من أجل تحقيق النقاط الكاملة خاصة فريق النهضة الذي سوف يسعى إلى تعويض النقاط المهدورة في لقاء العروبة في الجولة الماضية عندما خسر بنتيجة 4/‏‏3 مما لا شك فيه استغل المدرب الوطني خليفة المزاحمي توقف الدوري في تصحيح أخطاء الفريق في مواجهة العروبة ووضع الخطط والتكتيك الأنسب لهذه المباراة التي لا شك لن تكون بالمواجهة السهلة خصوصا أن مواجهة الذهاب خرج منها الطرفان «حبايب» بتعادلهما الإيجابي 2/‏‏2 إلا أن مواجهة اليوم تتطلب الحضور الإيجابي من قبل جميع اللاعبين الذين سيكون عليهم العبء الأكبر في تحقيق النتيجة المطلوبة. في المقابل أن فريق فنجاء لا شك سوف يسعى إلى مواصلة حضوره ونتائجه الإيجابية بعدما تمكن من التغلب على منافسه فريق ظفار 3/‏‏1 إلا أن الأمر لن يكون سهلا من خلال لقاء اليوم الذي يتطلب الحضور الإيجابي من قبل جميع اللاعبين كون المنافس لن يترك مجالا لخسارة أخرى خصوصا أن المباراة ستقام على أرضه وبين جماهيره مما بات على المدرب الوطني سليمان المزروعي اختيار التشكيلة التي تتناسب مع الفريق المنافس والتي تحقق العلامة الكاملة.

غيابات مؤثرة

يعي المدرب خليفة المزاحمي تماما أهمية المباراة أمام فنجاء خاصة أنه قادم من خسارة ثقيلة أمام العروبة وهذه المباراة لن تكون بتلك السهولة حيث يلعب تحت ضغط الجماهير خاصة أنه يفوز على فنجاء منذ أكثر من موسمين وقد درس المزاحمي نقاط القوة والضعف في فريق فنجاء على الرغم من الإمكانات التي يملكها فريق فنجاء، وسيعتمد المدرب خليفة المزاحمي على اللاعبين الشباب في ظل غياب عدد كبير من اللاعبين ذوي الخبرة وخاصة في منطقة الوسط والدفاع والذي ظهر بصورة مهزوزة في مباراة العروبة وتلقى مرماه أربعة أهداف. وحول هذا اللقاء قال حسين الزدجالي مدير فريق النهضة: إن الفريق لديه غيابات مؤثرة وهم منصور النعيمي وناصر الشملي وباسم الرجيبي ولكن الجهاز الفني عمل على تجهيز البديل بالاعتماد على كوكبة من اللاعبين الصغار وهم مكاسب هذا الموسم مثل نبيل المشايخي ووجدي اللمكي وعلي الهنائي وفهد الساعدي ومحمد خصيب وأحمد الكعبي وفيصل البلوشي وهم قادرون على تقديم المستوى المطلوب منهم ونتمنى من الفريقين تقديم مباراة تليق بسمعة كل منهما.

استغلال الفرص

وقال سليمان المزروعي مدرب فريق فنجاء: إن فريقه أكمل جاهزيته لمواجهة المستضيف النهضة في لقاء اليوم خاصة بعد عودة بقية العناصر الأخرى للصفوف، وتمنى المزروعي من اللاعبين تسجيل حضورهم الجيد والتركيز على اللقاء والعمل على تنفيذ تعليماته بالحرف الواحد داخل أرضية الملعب، مطالبا اللاعبين باستغلال الفرص التي تسنح لهم أمام مرمى الفريق المنافس، وعدم إهدارها وترجمتها للأهداف وعدم وقوعهم في الأخطاء التي قد تكلفهم الكثير، وطالب جماهير فنجاء بتسجيل الوقفة الجماعية خلف اللاعبين في المباريات القادمة في البطولة حتى تتحقق النتائج المرجوة بالمرحلة المهمة القادمة وأن يواصل الفريق انطلاقته الجيدة التي بدأها مع بداية انطلاق الدور الثاني للبطولة.
وأضاف المزروعي: إن فترة التوقف الماضية كانت إيجابية للفريق، على الرغم من أنه لم يخض أي مباراة ودية تجريبية واكتفى فقط بخوض تمارين يومية على ملعب النادي بسيح الأحمر بمشاركة معظم العناصر باستثناء عدم مشاركة العناصر الدولية بسبب ارتباطها في معسكر الأحمر.
مواجهة صعبة

رأى يعقوب بن عبدالله الراشدي أمين سر نادي فنجاء أن فريقه يدخل لقاء النهضة الليلة خارج ملعبه بهدف إحراز الفوز الذي لا بديل غيره، إذا ما أراد الوجود بين الكبار في قادم الوقت وعدم الابتعاد عن دائرة المنافسة، خاصة أن فريقه يحتل حاليا المركز الخامس في جدول الترتيب، مشيرا إلى أنه على الرغم من الظروف الطفيفة التي يمر فريقه حاليا بسبب عامل الإصابات القليلة لعدد من نجوم الفريق، إلا أنه شبه مكتمل لخوض مواجهة الليلة وتحقيق الفوز الرابع له في بداية مرحلة الإياب في بطولة الدوري بعد توقف عن إحراز الانتصارات في لقاءات مرحلة الذهاب.
وأضــــاف أمين سر النادي: إن الفريق واصل تدريباته الجادة في الأيام الماضية مستغلا فترة الراحة على ملعب النادي بسيح الأحمر بمشاركة معظم العناصر المحلية والمحترفين الثلاثة الأجانب، لكنه أشار إلى أنه على الرغم من ذلك فهم جاهزون للعمل على الاستمرارية بهدف الوصول للنقطة 29 للحاق بركب المقدمة في جدول الترتيب العام للبطولة، ولم يقلل من صعوبة المباراة ضد النهضة، معتبرا إياه من الفرق المجيدة التي تزخر بعدد من العناصر المجيدة، وتوقع أن تكون المواجهة قوية وصعبة بين الفريقين هذا المساء وأن تشهد حضورا مميزا من جانب جماهير الفريقين.
تحضيرات جيدة

يوسف بن حمدان الحارثي مدير الفريق الأول بنادي فنجاء أوضح أن تحضيرات فريقه جاءت جيدة في اليومين الماضيين وحالها كحال أي مباراة خاضها الفريق بالموسم الحالي وأشار إلى أنها جاءت بمشاركة معظم عناصر الفريق الأصفر على ملعب النادي بسيح الأحمر تحت إشراف المدرب سليمان خميس والجهاز المساعد له.
وتابع مدير الفريق قائلا: إن فنجاء افتقد في الأيام الماضية العناصر الدولية الأربعة بسبب مشاركتهما في معسكر المنتخب الوطني الأول الذي يستعد هـو الآخر حاليا لخوض الاستحقاق الآسيوي القادم، لكنه أشار إلى أنهم عادوا مؤخرا ليشاركوا بقية زملائهم في التدريبات اليومية، مجددا ثقته في لاعبيه في أن يكونوا مؤهلين بشكل جيد للدفاع عن اللقب بالموسم الحالي مضيفا إن الفريق مكتمل الصفوف باستثناء بعض الإصابات الطفيفة لعدد من العناصر، إلا أنه بلا شك أن الجهاز الفني قد اعـد البديل الجهاز الجاهـز لسد تلك الغيابات بإذن الله. ولم يقلل يوسف الحارثي مدير الفريق من أهمية وصعوبة لقاء الليلة، كون المنافس يبحث هو الآخر عن إحراز النقاط الثلاث، وتمنى أن يسجل لاعبوه حضورهم الجيد في اللقاء المهم ويحصدونها، لتكون دافعا جيدا لهم وأن يقدم اللاعبون مواجهة جيدة فنيا تليق بسمعة الفريقين بالنهاية وأن تخرج بالصورة الفنية الجيدة وبالروح العالية وأن تنصب النتيجة في صالح الفريق.

مواصلة المشوار

مهاجم فريق فنجاء مخلد الرقادي وصف مواجهة الليلة ضد النهضة بأنها صعبة، كون الفريقين يعدان من الفرق الجيدة التي تزخر بنجوم منتخباتنا الوطنية، كما أشار إلى أن فريق النهضة يعد من الفرق الجيدة التي تقدم مستويات فنية جيدة كما أنه سيلعب على ملعبه وأمام جماهيره، لذا فقد طالب الرقادي زملاءه اللاعبين بضرورة التركيز على اللقاء بهدف الظهور الفني المشرف للخروج بنتيجة إيجابية تكفل للفريق الحصول على النقاط الثلاث وطالب المهاجمين بضرورة استغلال الفرص السهلة والخطرة أمام مرمى المنافس، مؤكدا أن هدفهم هو الظفر بالنقاط الثلاث في بطولة الدوري للتقدم بخطوات ثابتة للأمام في مشوار البطولة مطالبا جماهير النادي بضرورة تسجيل الوقفة الجماعية في قادم الوقت.