حلقة عمل بالخدمة المدنية تناقش الإصدار الجديد لنظام إدارة الجودة

مسقط في 15 مارس/ أقيمت حلقة عمل حول ترقية نظام إدارة الجودة المطبق بوزارة الخدمة المدنية بما يتلاءم مع متطلبات الإصدار الجديد لمواصفة الآيزو (9001-2015) تحت رعاية معالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية صباح امس بديوان عام الوزارة.
وأتى تنظيم هذه الحلقة إيماناً من وزارة الخدمة المدنية بأهمية استمرار الإرقاء بأدائها وتطوير خدماتها المقدمة للمستفيدين من خلال تطبيق نظام إدارة الجودة بالوزارة، وحرص الوزارة على مواكبة كافة التغيرات والتحديثات والتحديات التي تجرى في مواصفة الآيزو لنظام إدارة الجودة، حيث تم خلال الفترة المنصرمة إجراء تشخيص ميداني شمل كافة التقسيمات التنظيمية بالوزارة ، ومن هذا المنطلق فقد قامت الوزارة بعمل برامج تدريبية فيما يخص مواصفة الآيزو (9001-2015) ومواصفة الآيزو (31000 و31010) الخاصة بإدارة المخاطر ومواصفة التدقيق الداخلي (1111-2011) وذلك لرفع كفاءة الكادر الوظيفي وتطويره فيما يتعلق بترقية إدارة نظام الجودة بالوزارة، وبما يكفل استمرار قيام الوزارة بدورها في تقديم المساندة الفنية اللازمة في هذا الجانب لبقية الوزارات والوحدات الحكومية.
وتخلل حلقة العمل تقديم عرض مرئي من قبل الأستاذة سهير قربوج الخبيرة الدولية المتخصصة في تطبيقات نظم إدارة الجودة، تطرقت من خلاله إلى العديد من المحاور المرتبطة بالمواصفة الحديثة لنظام إدارة الجودة ومتطلباتها، وبصفة خاصة تلك المرتبطة بالإدارة العليا ومسؤولياتها في هذا الجانب، ومتطلبات إدارة وتقييم المخاطر حسب مواصفات الآيزو (31000) ، ومتطلبات مواءمة نظم إدارة الجودة مع إدارة التخطيط الإستراتيجي والمعلومات والمعرفة والمخاطر والإبتكار، كما تطرقت الخبيرة خلال العرض إلى نتائج دراسة السياقات الداخلية والخارجية للوزارة قبل إرساء المواصفة الجديدة لنظام إدارة الجودة ، والممارسات الإيجابية الحالية بالوزارة التي تشكل نقاط قوة في الإرتقاء للإصدار الجديد من نظام الجودة، وأهم الخطوات والإجراءات التي يجب اتخاذها لتطبيق هذا الإصدار.
وحضر حلقة العمل سعادة السيد سالم بن مسلم البوسعيدي وكيل وزارة الخدمة المدنية لشؤون التطوير الإداري وسعادة الشيخ أحمد بن محمد الندابي وكيل الوزارة لشؤون الخدمة المدنية وسعادة الدكتور حماد بن حمد الغافري مستشار الوزارة والمدراء العموم والمستشارين والخبراء وعدد من مسؤولي الوزارة.
ويذكر أن وزارة الخدمة المدنية بدأت منذ عام 2008م في تطبيق نظام إدارة الجودة بالوزارة، وذلك بهدف تمهيد الطريق نحو تبني الوزارة لأفضل الممارسات في المجالات الإدارية المختلفة، وتقديم الخدمة التي تحقق رضا المتعاملين معها، حيث تكللت مساعي الوزارة بالنجاح بحصولها على شهادة المطابقة للمواصفات العالمية الأيزو (9001) في مجال إدارة الجودة بعد أن استوفت الاشتراطات والمقاييس الدولية في الجودة