الاحتفاء بأبي مسلم البهلاني وبالإعلام الثقافي بالسلطنة

حضور واسع في ركن بيت الزبير بمعرض الكتاب –

يواصل ركن مؤسسة بيت الزبير هذا العام بمعرض مسقط الدولي للكتاب في دورته الثانية والعشرين أجواءه الاحتفالية بالقراءة والمعرفة بركن يتميز ببرامج ثقافية متنوعة من الفعاليات والمناشط جنبا إلى جنب مع الركن الخاص بعرض إصدارات دار النشر المغربية توبقال التي تشارك لأول مرة بمعرض مسقط للكتاب من خلال ركن بيت الزبير.
وتأتي مشاركة مؤسسة الزبير في معرض مسقط الدولي للكتاب في دورته الحالية ضمن استراتيجية المؤسسة ورؤيتها في تنمية المشهد الثقافي واستثمار هذا الحدث الثقافي الأبرز على مستوى القطاع الثقافي بالسلطنة والذي تبرز أهميته على المستويين المحلي والخارجي من خلال ما يتميز به المعرض هذا العام سواء على صعيد التنظيم أو على مستوى أعداد دور النشر المشاركة بالمعرض.
ويقدم الركن جلسات «شجرٌ في القلب..وطنٌ في الروح « التي تحتفي بأبي مسلم والتي يديرها الشاعر سماء عيسى، حيث تشهد حضورا كثيفا منذ انطلاقتها، وتفاعل الحضور مع ما قدم من أوراق عمل وكتابات حول هذه الشخصية الفذة، فقد تميزت النقاشات التي تعقب الجلسات بإثراء الحدث بالعديد من المعلومات الجديدة والمهمة للباحثين والمهتمين.
وتستمر فعاليات «شجرٌ في القلب..وطنٌ في الروح « يوميا في ركن بيت الزبير يحتفي من خلاله مجموعة من المختصين والباحثين برمز معرفي وثقافي بارز في عمان باعتباره ضيف شرف جناح المؤسسة لهذا العام وهو الشاعر أبومسلم البهلاني، وذلك من خلال تقديم أوراق تتناول جوانب من سيرته وشعره، وهؤلاء الباحثون هم الأديب أحمد الفلاحي، الشاعر سماء عيسى، الدكتور محمد المحروقي، الدكتورة فاطمة الشيدية، الكاتب والشاعر محمد الحارثي، الشاعر عوض اللويهي، الكاتب إبراهيم بن سعيد.