مشروع بحثي طلابي يستهدف استخلاص مضادات حيوية من البكتيريا البحرية

تطبيقية صور تحظى بثقة مجلس البحث العلمي  –

صور- سعاد بنت فايز العلوية –

حظيت كلية العلوم التطبيقية بصور ممثلة بقسم التقنية الحيوية التطبيقية بتمويل مشروع بحثي طلابي من قبل مجلس البحث العلمي ضمن برنامج دعم البحوث الطلابية والذي يعد بدوره إثراء للمهارات البحثية والعلمية والعملية لدى الطلاب، وتعزيز تواصلهم مع الباحثين والطلاب الآخرين لاكتساب الخبرات. ويهدف المشروع البحثي المعنون بمسمى «المضادات الحيوية من البكتيريا البحرية المرتبطة بالأعشاب البحرية ضد مسببات أمراض الأسماك – تطبيق بروتيوتيكي ممكن»، إلى عزل البكتيريا البحرية المرتبطة بالأعشاب البحرية، ودراسة المضادات الحيوية منها لاستخدامها في إدارة أمراض الأسماك وعلاجها في أنظمة تربية الأسماك والحياة المائية في سلطنة عمان. حيث قامت الطالبات بجمع العينات المطلوبة من الأعشاب البحرية من شواطئ ولاية صور، والشروع بعزل البكتيريا البحرية واستخلاص ودراسة المضادات الحيوية بمختبرات القسم. وتعمل على هذا البحث ست طالبات من قسم التقنية الحيوية التطبيقية في الكلية، حيث قالت الطالبة نسية بنت راشد الدغارية: «في إطار التقدم والانفتاح في شتى المجالات في وقتنا الحاضر فإن مشاركتنا كطلاب في قسم التقنية الحيوية في برنامج دعم البحوث العلمية يعد فرصة لكسب قدرات بحثية علمية ابتكارية تمكننا من الابتكار والريادة في سوق العمل. كما إنه يفسح لنا المجال للرقي بالمجتمع من خلال ابتكار وسائل وطرق علمية حديثة تواكب التطور والتكنولوجيا. فمن خلال هذا البحث سنقوم باستخراج مضادات حيوية من بكتيريا مرتبطة بالأعشاب البحرية ضد مسببات أمراض الأسماك».

تشجيع الطلاب

وحول أهمية هذا التمويل يقول الدكتور سنتهيل كومار: إن هذا البرنامج وهذا البحث الطلابي سوف يفيد السلطنة عن طريق توليد بيانات خط الأساس الذي تساهم بمعرفة الإمكانيات الهائلة غير المستغلة في الموارد الطبيعية بالسلطنة. كما أن أعظم فوائد التمويل من خلال برنامج دعم بحوث الطلاب هي الفرص لتشجيع الطلاب الجامعيين للعمل مستقبلا في مجالات البحوث، وزيادة الإبداع لديهم وإثراء التجربة البحثية خلال المرحلة الجامعية.
وأضاف: هذه التجربة سوف تمكن الطلاب من استكشافات متعمقة في موضوعات اهتماماتهم ، للتحضير لأعمال بحثية متقدمة في هذه المجالات مستقبلا إلا أنه سبق لكلية العلوم التطبيقية بصور أن حظيت بتمويل بحث طلابي بعنوان «دراسات حول البكتيريا المنتجة للسلوليز من عينات التربة في عمان» من قبل مجلس البحث العلمي ضمن برنامج دعم بحوث الطلاب خلال العام الماضي، والذي يعد فريدا من نوعه، حيث تم تحديد السلالات البكتيرية الشائعة في مناطق مختلفة في السلطنة، وتأثيرها بشكل غير مباشر على مستويات التلوث البيئي والملوحة، ومواجهة الأخطار البيئية عن طريق استخدامها في المعالجة والاستصلاح البيئي. كما يمكن استغلال هذه البكتيريا مستقبلا لإنتاج مواد حيوية خام التي يمكن إدخالها في العديد من الصناعات كالورق والغزل والنسيج وإنتاج العقاقير وغيرها.