فريق البلد الطيب الخيري بالخابورة يحتفل بـ 6 سنوات من العطاء

الخابورة – حمد بن سعيد المقبالي –

أقام فريق البلد الطيب للأعمال الخيرية الذي تشرف عليه لجنة التنمية الاجتماعية بولاية الخابورة حفله السنوي الذي حمل عنوان «البلد الطيب… ست سنوات من العطاء» في حديقة الخابورة برعاية سعادة سعيد بن حمد الربيعي الأمين العام لمجلس التعليم.
ابتدأ الحفل بتلاوة من الذكر الحكيم تلاها رضوان بن خميس الميشاني ثم ألقى الشيخ الدكتور صالح بن سعيد الحوسني رئيس الفريق كلمة أوضح من خلالها الجهود التي يقوم بها الفريق وأهمية العمل التطوعي على الفرد والمجتمع وما ينبغي أن يقوم به الجميع من أجل العمل الخيري تلي ذلك نشيد بعنوان «سفن البذل» من تقديم عهد بن سالم الفلقي، ثم كان هناك عرض مرئي لمشروعات الفريق في عام 2016م وكذلك مشاركات الفريق داخلَ الولاية وخارجَها والتي من ضمنِها المشاركة في فعالية التَّوَحُّد والاحتفال باليوم العالمي لليتيم الذي أقيم في مركز الوفاء لتأهيل المعوقين بولاية الخابورة، وإقامة أمسية الإنفاق من منظور القرآن في جامع العباد بولاية الخابورة، وإقامة مهرجان الطفل الإنشادي في قاعة الرفاهية بولاية الخابورة، وتوزيع طبق خيري في قاعة الرفاهية وكذلك في مدرسة براعم الخابورة الخاصة، والمشاركة في الأسبوع الاجتماعي بولاية صحار الذي نفذته المديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة، ومشاركة الفريق في اليوم العماني للتطوع في حديقة صحم العامة الذي نفذته المديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة. الحفل اشتمل أيضا على تقديم مشهد مسرح من تنفيذ فرقة روائع الفنية عن إهمال بعض الأبناء لأسرهم المعسرة عندما يجدون فرصة عمل وذلك من إنفاقهم على كمالياتهم واتجاههم إلى الاقتراض من البنوك، وكانت آخر الفقرات مع الشيخ سالم بن علي النعماني الذي تحدث عن أهمية عمل الخير والأجر الذي يجنيه الإنسان من وراء تقديم العون والمساعدة للناس وقدم الشيخ أمثلة على ذلك من المجتمع وفي الختام تم توزيع الهدايا والجوائز للشركات والمؤسسات الحكومية والمدارس والأفراد الذين كان له دور كبير في مسيرته، وتم تكريم مجموعة من أعضاء وعضوات الفريق، وتم تسليم هدية تذكارية لسعادة الدكتور راعي المناسبة والشيخ ضيف المناسبة.